بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » ســاحـة مــفــتــوحـــة » حـصـاد الإنـتـرنـت » أخبااار وإنجازااات أسود هيئه الامر بالمعروف والنهي عن المنكر _ متجدد بإذن الله تعالى

حـصـاد الإنـتـرنـت حصاد شبكة الإنترنت و المواضيع المنقولة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 05-12-2010, 04:27 PM   #1135
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
الاجتماع الخامس لمديري العموم والإدارات لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

ينطلق بعد غدٍ السبت في المنطقة الشرقية لمناقشة

( تعزيز الأمن الفكري الوسائل والمنطلقات)

الرياض -

تنطلق بعد غدٍ السبت (28-12) فعاليات الاجتماع الدوري الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات للرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والذي سيعقد تحت عنوان ( تعزيز الأمن الفكري الوسائل والمنطلقات) بفندق موفنبيك الخبر بالمنطقة الشرقية.

وأوضح معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبد العزيز بن حميّن الحمين بأن ملتقى مديري عموم الفروع والإدارات العامة الخامس الذي يفتتح اليوم يأتي ترجمة لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وتطلعاته حفظه الله لتطوير ودعم هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وأعرب معاليه عن الأمل في أن ترقى النتائج والتوصيات والمقترحات للمستوى الذي يرضي الله تعالى ثم قيادة هذه البلاد والمجتمع.

وفي ختام تصريحه رفع الرئيس العام أسمى آيات الشكر والتقدير إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني –حفظهم الله- مثمناً مؤازرة ولاة الأمر للخطوات التطويرية التي تقوم بها الهيئة مؤكداً على أن منهجية الرئاسة في التطوير تأخذ الأساليب العلمية متسقة مع أهداف الرئاسة في الحفاظ على ثوابت المجتمع والسير في درب التطوير على جميع الصعد ومختلف وسائل العمل.
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2010, 04:30 PM   #1136
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
ينطلق اليوم السبت الاجتماع الخامس المدراء الفروع بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بعنوان" تعزيز الأمن الفكري المنطلقات والوسائل" ويهدف الاجتماع إلى تطوير وإثراء المعرفة في مجال الأمن الفكري كمقوم من مقومات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حيث يقدم فيه عدد من أوراق العمل التي تركز على علاقة الأمن الفكري بالأمر بالمعروف النهي عن المنكر والاستراتيجيات التي تنتهجها الرئاسة لتعزيزه.

لمتاابعه الخبر : هنا
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2010, 04:33 PM   #1137
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
التطوير الإداري بفرع الرياض

ينظّم اثني عشر برنامجاً تدريبياً

في الرياض ووادي الدواسر والسليل والقويعية



نظم فرع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمنطقة الرياض ممثلاً بالتطوير الإداري يوم أمس السبت اثني عشر برنامجاً تدريبياً تشمل دورات في الضبط الجنائي وفقه الحسبة وبعض المهارات الإدارية من منسوبي هيئة مدينة الرياض والدرعية والعيينة وضر ماء والمزاحمية ورماح وادي الدواسر والسليل والقويعية.

حيث عقدت الدورة التدريبية في ووادي الدواسر لمسنوبى هيئتي الوادي والسليل فيما ينطلق برنامجان تدريبيان في مدينة الرياض لمنسوبي الرياض والدرعية والعيينة وضر ماء والمزاحمية ورماح والقويعية في أوقات مخلتفة يستفيد منها أكثر من 130 مرشحاً.

حيث تسعى الرئاسة العامة دائما من أجل تحسين الأداء الإداري والميداني لمنسوبيها مما يحقق روح الأداء الفعال الذي تسعى في الوصول إليه.
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2010, 04:35 PM   #1138
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز

الأمير جلوي بن عبد العزيز بن مساعد يفتتح الاجتماع الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات العامة بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المنطقة الشرقية

الخبر – محمد اللحام/عاصم الحضيف

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية افتتح صاحب السمو الأمير جلوي بن عبد العزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية اليوم السبت (28-12) فعاليات الاجتماع الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات العامة بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المنطقة الشرقية وذلك بفندق موفانبيك الخبر.



ولقد بدأ حفل الافتتاح الذي أقيم بهذه المناسبة بآي من الذكر الحكيم تلاه كلمة لفضيلة مدير عام فرع الرئاسة بالمنطقة الشرقية قال فيها إنها لأوقات مباركة ولحظات سعيدة التي تجمعنا بكم جميعاً في هذا المكان الطيب ، ولأجل هذا الاجتماع المبارك – بإذن الله تعالى – الذي يعقد لأجل مناقشة (( تعزيز الأمن الفكري – الوسائل )) من خلال ثلاث محاور.

المحور الأول : الأمن الفكري وعلاقته بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

المحور الثاني : منطلقات الرئاسة في تعزيز الأمن الفكري .

أما المحور الثالث فهو : إستراتجية الرئاسة لتعزيز الأمن الفكري.

وبين فضيلته إن هذا الاجتماع منتظم في سلسلة أعمال الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في محاربة الأفكار الضالة أيا كانت ، والوقوف ضدها بكل حزم وإيضاح الحق الذي قال الله عنه ( فماذا بعد الحق إلا الضلال ) مشيراً إلى أن هذه البلاد تعيش نعمة أمن واستقرار في ظل حكومتنا الرشيدة وقادتها الموفقين الذين لا يألون جهداً في تطبيق شرع الله تعالى حيث قال عز وجل { الذين آمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم مهتدون }

وأردف فضيلته إن أكبر دلالة على أهمية الأمن ما جاء في كتاب الله سبحانه وتعالى { فليعبدوا رب هذا البيت الذي أطعمهم من جوع وآمنهم من خوف }. ونتيجة لذلك فإن الأمن هو مواجهة الخوف ، وهو ما يهدد المجتمع اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا وفكريا ، وبشكل عام فإن مفهوم الأمن هو الوصول إلى أعلى درجات الاطمئنان والشعور بالسلام . ولما كان الأمن الوطني في مفهومه الشامل يعني تأمين الدولة والمجتمع والحفاظ على مصادر القوة السياسية والعسكرية والاقتصادية والاجتماعية ، وإيجاد الاستراتيجيات والخطط الشاملة التي تكفل تحقيق ذلك ، فإنه يبرز هنا البعد الفكري والمعنوي للأمن الوطني الذي يهدف إلى حفظ العقيدة الصحيحة والفكر السليم والقيم الأصيلة.

وقال إن هذا البعد يمثل عنصراً مهماً للأمن الوطني لأنه مرتبط بهوية الأمه واستقرار قيمها التي تدعو إلى أمن الأفراد وأمن الوطن والترابط والتواصل الاجتماعي ، ومواجهة كل ما يهدد تلك الهوية وتبني أفكار هدامة تنعكس سلبياً على جميع مناحي الحياة لأن الهوية تمثل ثوابت الأمة من قيم ومعتقدات ، وهذا ما يحرص الأعداء على مهاجمته لتحقيق أهدافهم والترويج لأفكارهم الهدامة وخاصة بين شريحة الشباب والتشويش على أفكاره ودعوته للتطرف .

وبين فضيلته أن الأمن الفكري يتعدى ذلك ليكون من الضروريات الأمنية لحماية المكتسبات والوقوف بحزم ضد كل من يؤدي إلى الإخلال بالأمن والذي ينعكس على الجوانب الأمنية الأخرى خاصة الجنائية والاقتصادية مشيراً إلى أن مسئولية الأمن في هذا البلد الكريم مسئولية مشتركة بين الجميع وقال أن الحاكم والمحكوم ، الكبير والصغير ، الذكر والأنثى ، والمواطن هو صمام الأمان الأول ورجل الأمن هو العين الساهرة لحماية هذا البلد والدور مشترك بين الجميع.

وأضاف ولذا فقد وجب أن نستشعر هذا الموضوع وأن نحافظ جميعا على هذه النعم الكثيرة في هذا البلد المبارك. وقدم فضيلته في نهاية كلمته الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية ولسموه الكريم على رعاية هذا الملتقى وما يلقاه فرع الهيئة بالمنطقة الشرقية من حسن دعم ومؤازرة وقال كما أن الشكر موصول لصحاب المعالي الرئيس العام على حسن التوجيه وحسن الرعاية والخطوات التطويرية الرائعة.

عقب ذلك اطلع المجتمعون على العرض المرئي المعد لهذه المناسبة.

ثم ألقى الشيخ عبد العزيز الشهري مساعد مدير إدارة المتابعة في فرع الرئاسة العامة بالمنطقة الشرقية قصيدة شعرية بهذه المناسبة.




بعد ذلك ألقى معالي الرئيس العام كلمة بهذه المناسبة قال فيها يسعدني ويشرفني في بداية هذا اللقاء الطيب أن أرفع الشكر إلى مقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز على دعمه المتواصل للرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وعنايته الخاصة بها وأتم عليه نعمة الصحة والعافية، وأعاده إلى أبناء شعبه سليما معافى إنه ولي ذلك والقادر عليه .


وأضاف معاليه والشكر موصول لصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز ولي العهد وزير الدفاع والطيران والمفتش العام، وصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية –حفظهما الله- على ما يقدمانه من دعم وعناية كريمة لهذا الجهاز ولشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وما يبذلانه لحفظ الأمن والاستقرار في بلادنا، وما يوليانه من عناية برجال الأمن وحماته.


كما أنتهز هذه الفرصة لأتقدم بالشكر الجزيل لكم يا صاحب السمو ولسمو أمير المنطقة على دعمكم وتوجيهاتكم الرشيدة وعنايتكم الفائقة بفرع الرئاسة في هذه المنطقة الغالية من بلادنا، وهذا ما عهد عن سموكم الكريم، فقد عرفتم بحرصكم حفظكم الله على تقديم أرقى الخدمات لهذه المنطقة، ومتابعتكما الشخصية لكل ما يلامس احتياجات المواطنين ومشكلاتهم، فلكم منا كل الشكر والتقدير والدعاء بمزيد من التوفيق والسداد لتحقيق ما تصبوا إليه قيادتنا الحكيمة وخدمة أبناء مجتمعنا.


وأردف معاليه ثم إنه لمن دواعي سرورنا وسعادتنا تشريفكم حفلنا في هذه اليوم لافتتاح الاجتماع الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات العامة بالرئاسة، تحت عنوان: (الأمن الفكري – المنطلقات والوسائل) ضمن اجتماعاتنا الدورية التي تستهدف التشاور والتحاور حول أهدافنا ومهامنا وسبل تحقيقها عملا بقول المصطفى صلى الله عليه وسلم (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه) فلله الحمد والمنة أن يسر لنا هذا اللقاء وأكرمنا بحضوركم يا صاحب السمو أنتم وهذا الجمع الطيب المبارك، والحمد لله الذي وفق قيادتنا الرشيدة للقيام بالشعيرة العظيمة (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر).


وقال معاليه لقد علمنا ديننا الحنيف أن الأمن كلٌ لا يتجزأ، ومنظومة متناغمة متكاملة، إذا حدث خلل لا سمح الله في إحداها تداعى له سائرها بالحمى، قال تعالى: (الذين أمنوا ولم يلبسوا إيمانهم بظلم أولئك لهم الأمن وهم ومهتدون)، والحاجة إلى الأمن بكافة صوره وأشكاله من أهم الحاجات الفطرية للإنسان السوي، فلا حياة ولا سرور ولا قرار ولا استقرار للقلب والنفس والروح إلاّ بالأمن. وقد جعله الله هبة ومنّة منه سبحانه وتعالى لعباده الذين يعبدونه ويحمون دينه، قال تعالى: (وعد الله الذين آمنوا منكم وعملوا الصالحات ليستخلفنهم في الأرض كما استخلف الذين من قبلهم وليمكنن لهم دينهم الذي ارتضى لهم وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا يعبدونني لا يشركون بي شيئاً)


وأضاف ولقد حرصت الشريعة الإسلامية على تحصيل المصالح وتكميلها، وتعطيل المفاسد وتقليلها، فما أمرت الشريعة بشيء أو أباحته إلاّ وفيه مصلحة محققة أو راجحة على مفسدة مرجوحة، ولا نهت عن شيء أو منعته إلاّ وفيه مفسدة محققة أو راجحة على مصلحة مرجوحة. لذا كان الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وسيلة لتحقيق الترابط في حياة الأمة الإسلامية بين الفكر والسلوك، وهو في الوقت نفسه ثمرة من ثمار الأمن العقدي والفكري، والأمن الفكري قائم على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فكلاهما مكملاً للأخر ومصدر من مصادر استقراره وقيامه على الوجه المطلوب.


وشدد معاليه على أن الأمن الفكري هو الذي يحمي المجتمعات ويحفظها من الوقوع في الفوضى، وإتباع الشهوات أو الانسلاخ الأخلاقي المنافي للفطر السوية وللشرع الحكيم. فجميع أنواع الأمن مرهونة بالأمن الفكري، حيث يعيش الإنسان سامي الخواطر، رفيع الاهتمامات، طاهر الرغبات، عزيز الإرادات، مأمون الجانب، نافعا لدينه، فيكون رحمة وأمناً وسلاماً على نفسه ومجتمعه وأمته.


وأشار معاليه إلى إن الرئاسة العامة وهي تتوج جهودها في هذا المضمار بهذا الملتقي العلمي؛ تتطلع إلى إبراز هوية هذه البلاد المباركة المستمدة من الكتاب والسنة المطهرة ، وبيان مكانتها في حماية العقيدة السمحة من أن يصيبها التشويه أو التشويش أو التعتيم. وهما السببان الأكبر –بعد توفيق الله- في تحقيق الأمن الفكري للفرد والمجتمع في مملكة التوحيد والعقيدة الصافية، حتى عاش الناس فيها طمأنينة منقطعة النظير على ثقافتهم ومعتقداتهم وأعرافهم والمنظومة الفكرية لمجتمعهم.


وقال معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر إننا نؤمن جميعا أن على الرجال المخلصين في هذه البلاد الطيبة أن يتعاونوا لإرساء قواعد الإيمان الصحيح في مجتمعا، الذي يقوم على سلامة الاعتقاد وسلامة القول والعمل، ومحل ذلك القلب السليم، المستسلم لله عز وجل في الفكر والإرادات والمشاعر، قال تعالى: (يوم لا ينفع مال ولا بنون إلاّ من أتى الله بقلب سليم) وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ألا وأن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله وإذا فسدت فسد الجسد كله ألا وهي القلب).


وأكد معاليه أن على كل مواطن مخلص في هذا البلد المبارك أن يقف تقديرا وإجلالا لما يبذل من جهود في تثبيت مجتمعنا على دينه وقيمه ومبادئه، وحمايته من الشبهات والكفريات والثقافات والبدع والضلالات، ليكون كل فرد من أفراد المجتمع شامخاً في وجه الفتن والمنكرات، ونحن في هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر نقف يدا بيد مع قيادتنا وعلمائنا ورجال أمننا ومع كل مخلص غيور على بلادنا المقدسة الطاهرة، مدركين أن كل مؤمن بالله يتذكر دائما ما سطره القرآن الكريم على لسان الخليل إبراهيم عليه السلام، قال تعالى: (وإذا قال إبراهيم رب اجعل هذا البلد آمناً) وشاكرين نعمة الله علينا التي إمتنّها سبحانه وتعالى في قوله: (أو لم نمكن لهم حرماً آمناً يجبى إليه ثمرات كل شيء).


وقال معاليه إن بلادنا مؤهلة بفضل الله ثم بفضل ما تبذله قيادتنا الرشيدة لتحقيق أعلى مستويات الأمن الفكري لامتلاكها سبل بلوغ القمة في هذا المجال، فوحدة الفكر قائمة على وحدة الدين والعقيدة ووحدة القيادة ووحدة المرجعية العلمية ووحدة التاريخ والأرض ووحدة الهم والطموح، فليس لأحد عذر في التقاعس عن العمل أو عن القيام بالمسؤولية والواجب ليتحقق لبلادنا سعادتها وفلاحها وعزها وكرامتها، ولنحمي شبابنا ونصونهم عن الشبهات والأفكار الضالة المنحرفة.


ختاماً يا صاحب السمو لا يسعني إلا أن أقدم شكري الجزيل لأمير المنطقة ولسموكم الكريم على رعايتكم هذا الحفل الكريم، ودعمكم وعنايتكم المستمرة بإخوانكم وأبنائكم في هيئات ومراكز فرع المنطقة الشرقية.

إثر ذلك القي سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد كلمة حمد الله فيها على نجاح العملية الجراحية التي أجريت لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- يوم أمس ، داعيا الله أن يمن عليه بالصحة والعافية وان يعود قريبا للمملكة قائدا لمسيرة الخير والتنمية .

ونقل سموه للحضور تحيات صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وتمنياته ان يحقق هذا الاجتماع التوفيق بمشيئة الله .

وأشاد سموه بالانجاز الأمني الذي تحقق أخيرا بالجهود المباركة من الأجهزة الأمنية التي أجادت في التصدي لمساعي الفكر الضال الذي مافتئ يكرر محاولاته للتغرير بشبابنا وغيرهم مدعوما من جهات معادية وفئات منحرفة وان من تمام نعمة الله على هذا البلد الكريم بعد نجاح موسم الحج وما حققه سواعد رجال الأمن الأبطال الذين نجحوا في دحض مآرب الفئة الضالة وكان رجال أمننا ومسئولونا لهم بالمرصاد ويردون كيدهم عن بلادنا الغالية بتوفيق من الله وعونه .

وقال سموه : إن وجود الأمن نعمة عظيمة يمن الله على يشاء من عباده وقد دعا الخليل سيدنا ابراهيم ربه لهذا البلد بالأمن فقال " رب اجعل هذا بلدا أمنا وارزق أهله من الثمرات من امن منهم بالله واليوم الأخر ) ، واصفا سموه الأمن بأنه أنواع وأصناف متعددة يعضد بعضها بعضا وأهمها الأمن الفكري وأمن الإنسان على عقيدته لأهميتها وخطورة الخلل فيها والعبث بها ولذا فان الأمة ان لم تعنى بأمنها الفكري سيغزو الأعداء عقول أبنائها ويقع الخلل والتشكيك في أعز ما نملك وهو العقيدة .

وأوضح سموه إن الأمن الفكري لايتحقق إلا بالسير على منهج كتاب الله تعالى وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وبالعقيد الصحيحة ولايتحقق إلا بتطبيق شرع الله تعالى في الأرض وهو مسألة مهمة للمجتمع والدول مؤكدا سموه أن المملكة ولله الحمد بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد الأمين وسمو النائب الثاني حفظهم الله استطاعت أن تحارب ظاهرة الإرهاب فكريا وأمنيا وأصبحت محل إشادة الأمم والهيئات الإقليمية والدولية .

وأكد سمو نائب أمير المنطقة الشرقية أن الأعمال الإرهابية تستدعي الوقوف بحزم أمام مرتكبيها لان الأمن والاستقرار مسؤولية مشتركة بين كافة شرائح المجتمع ، واستشهد سموه بمقولة سمو النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية حفظه الله حينما قال ( إن المواطن هو رجل الأمن الأول ) وهو المسئول الأول عن مكافحة وباء الإرهاب الذي يشغل دول العالم قاطبة ويعكس فكرا متطرفا ويشكل عائقا أمام قضايا الاستقرار والتنمية .

ونوه سموه بنشاط الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وقال : بكل سرور وفخر نتابع النقلة النوعية والتطور الملحوظ التي تعيشه الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، ويتوجب على الجميع وكل منصف أن يقف مع الجهود المباركة للهيئة ، مستشهدا بقول سمو النائب الثاني ( إن هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر تأسست بأمر من الله سبحانه وتعالى ويجب علينا أن نهتم بما أمرنا الله ولانخالف كتابه وسنة نبيه عليه أفضل الصلوات والتسليم ).

ومضى سموه يقول : إن بلادكم الغالية تسير بخطى ثابتة نحو التقدم والازدهار حاملة على عاتقها إعلاء دين الله تعالى ونشر العقيدة الصحيحة ورفع مكانته بين الناس كافة في جميع أنحاء العالم ، ويكفينا فخرا وعزا أن يكون منهجا وشريعة الإسلام فهي محكمة لكتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم معلية شأن العلم وأهله .

وشكر سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد في ختام كلمته معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر فضيلة الشيخ عبدالعزيز بن حمين الحمين عقد هذا اللقاء المبارك وتخصيصه لهذا الموضوع المهم "الأمن الفكري" كما شكر مدير عام هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمنطقة الشرقية فضيلة الشيخ الدكتور محمد بن مرشود المرشود وزملائه على ما يبذلونه من جهود جديرة بالتقدير والاحترام .

عقب ذلك قدم معالي الرئيس العام هدية تذكارية لسموه الكريم بهذه المناسبة.

وكانت الجلسة الإفتتاحية قد بدأت في وقت سابق اليوم وترأس أعمالها معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبد العزيز بن حميّن الحميّن الذي استهل الجلسة بكلمة رفع في مطلعها باسم الرئاسة شكره وتقديره لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز على دعمه المتواصل للرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، وعنايته الخاصة بها.

وقال معاليه والشكر موصول لصحاب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد وزير الدفاع والطيران والفتش العام، وصاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبد العزيز النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية – حفظهما الله – على ما يقدمانه من دعم وعناية كريمة لهذا الجهاز ولشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وأردف قائلاً " إنه من دواعي سرورنا وسعادتنا أن نلتقي بهذا الوجه المباركة ، في اجتماعنا الخامس ، ضمن اجتماعاتنا الدورية التي تستهدف التشاور حول أهدافنا ومهامنا وسبل تحقيقها عملا بقول المصطفى صلى الله عليه وسلم ( إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه، فلله الحمد والمنه أن يسر لنا هذا اللقاء وأكرمنا بهذا الجمع الطيب المبارك ممن وفقهم الله للقيام بالشعيرة العظيمة ( الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ).

وأشار إلى أن اختيار الرئاسة موضوع (الأمن الفكري - المنطلقات والوسائل-) يأتي لتزايد الحاجة إلى تكامل مؤسسات الدولة مع بعضها للوقوف صفا واحدا مع قيادتنا وعلمائنا ورجال أمننا ومع كل مخلص غيور على بلادنا المقدسة الطاهرة، مدركين أن كل مؤمن بالله يتذكر دائما ما سطره القرآن الكريم على لسان الخليل إبراهيم عليه السلام في قوله تعالى : ( وإذ قال إبراهيم رب اجعل هذا البلد آمنا ) وشاكرين بنعمة الله علينا التي إمتنها سبحانه وتعالى في قوله : ( أو لم نمكن لهم حرما آمنا يجبى إليه ثمرات كل شيء).

وبين معاليه أن الرئاسة سعت لإشراك بعض الخبراء في مجال ( الأمن الفكري ) في الاجتماع ضمن برامج وفعاليات الجلسات العلمية بهدف تقييم إستراتجية الرئاسة لتعزيز الأمن الفكري ، ووضع طموحاتها وتطلعاتها لكي تصوغ جميع المنطلقات.

وأضاف معاليه وإن هذا الاجتماع فرصة للقاءات مباشرة بين المسئولين في الرئاسة ونخبة من الخبراء في بلادنا لنتبادل الخبرات والتحاور في القضايا الشائكة ، وتحقيق التكامل والتنسيق واستثمار التجارب الناجحة مشيراً معاليه أن تخطيط الرئاسة الاستراتجي للإسهام في تعزيز الأمن الفكري هدفه المشاركة في معالجة المشكلات التي يعاني منها مجتمعنا بطريقة علمية مدروسة ، مع المساهمة في زيادة مستوى الوقاية والمشكلات، وتوسيع مدارك الإبداع لدى المعنيين بهذه القضايا، والسرعة والإحاطة بكل جوانب الحلول والمشكلات، وهو جزء مما تتطلع إليه الرئاسة في تحقيق الوقاية الفكرية ضمن رؤانا الإستراتيجية، بالشكل الذي يؤهل لتحقيق بذلك ثقتنا بالله سبحانه وتعالى الذي شرع شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر رحمة بعباده، ثم الدعم الكريم في قيادتنا وحرصهم على حماية هويتنا وقيمنا ، وما تمتلكه الرئاسة من رجال مخلصين لربهم ثم لقيادتهم ومجتمعهم .

وأكد الشيخ الحمين أن الرئاسة تعمل على استثمار الكراسي البحثية الخمسة والشراكة مع الجامعات لتقديم بعض الدراسات العلمية المتخصصة التي تعزز الأمن الفكري وتركز على الوقاية الفكرية من خلال تحليل الواقع ووصف الظواهر الفكرية وتحليل الوقائع البارزة فيه، والعوامل المؤثرة فيها مع وضع البدائل والحلول للتعامل معها ، وفتح مجالات واسعة للتواصل مع أبناء مجتمعنا لترسيخ قواعد الإيمان في نفوسهم وفق المنهج الشرعي السليم من كل شائبة، مشيراً إن الأمن الفكري هو الذي يحمي المجتمعات ويحفظها من الوقوع في الفوضى، وإتباع الشهوات، أو الانسلاخ الأخلاقي المنافي للفطر السوية وللشرع الحكيم. فجميع أنواع الأمن مرهونة بالأمن الفكري ، حيث يعيش الإنسان سامي الخواطر ، رفيع الاهتمامات ، طاهر الرغبات ، عزيز الإرادات ، مأمون الجانب، نافعا لدينه، فيكون رحمة وأمنا وسلاما على نفسه ومجتمعه وأمته، وهو ثمرة تُلازم إقامة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وبين معاليه إن الرئاسة العامة وهي تتوج جهودها في هذا المضمار بهذا الملتقى العلمي؛ تتطلع إلى إبراز هوية هذه البلاد المباركة المستمدة من الكتاب والسنة ، وبيان مكانتها في حماية العقيدة السمحة من أن يصيبها التشويه أو التشويش أو التعميم . وهما السببان الأكبر – بعد توفيق الله – في تحقيق الأمن الفكري للفرد والمجتمع في مملكة التوحيد والعقيدة الصافية ، حتى عاش الناس فيها طمأنينة منقطعة النظير على ثقافتهم ومعتقداتهم وأعرافهم والمنظومة الفكرية لمجتمعهم ، مضيفاً إننا نؤمن جميعا أن على الرجال المخلصين في هذه البلاد الطبية أن يتعاونوا لإرساء قواعد الإيمان الصحيح في مجتمعا ، الذي يقوم على سلامة الاعتقاد وسلامة القول والعمل .

بعد ذلك ترأس معالي معالي الأستاذ الدكتور خالد بن صالح السلطان مدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الجلسة الأولى لمحور ( الأمن الفكري وعلاقته بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ) والذي ناقش المحور الأول وهو تحت عنوان (الأمن الفكري وعلاقته بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر)



وبدأت الجلسة بالورقة الأولى في هذا المحور بعنوان الأمن الفكري : مفهومه , وضرورته, ومجالاته وقدمها د.إبراهيم بن عبد الله الزهراني عضو هيئة التدريس بكلية الملك فهد الأمنية. والذي قسم ورقته إلى ثلاثة مباحث وهي : المبحث الأول مفهوم الأمن الفكري ، المبحث الثاني ضرورة الأمن الفكري ، المبحث الثالث مجالات الأمن الفكري.حيث تناول في مبحثه الأول الأمن الفكري من منظور الشارع, ثم تطرق في مبحثه الثاني إلى ضرورة الأمن الفكري وأنه أحد مكونات الأمن بصفة عامة بل هو أهمها وأسماها وأساس وجودها واستمرارها . وترتبط ضرورة الأمن الفكري بالمحافظة على الدين ، الذي هو أحد الضرورات الخمس التي جاءت الشريعة الإسلامية بحمايتها والمحافظة عليها .

ثم عرج د. إبراهيم بن عبد الله الزهراني في مبحثه الثالث إلى الفكرة العملية الذهنية من مسرحها العقل.

وبعد ذلك بدأ د. سعد بن مطر العتيبي عضو هيئة التدريس بالمعهد العالي للقضاء في الورقة الثانية والتي كانت بعنوان علاقة (الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالأمن الفكري) حيث استعرض " النشاط والتدابير المشتركة بين الدولة والمجتمع لتجنيب الأفراد والجماعات شوائب عقدية أو فكرية أو نفسية تكون سبباً في انحراف السلوك والأفكار والأخلاق عن جادة الصواب أو سبباً للإيقاع في المهالك.

وفي محور آخر عنونه بـتأصيل علاقة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر كشعيرة بالأمن عموما وبالأمن الفكري على وجه الخصوص بين العلاقة بين الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، في كون الأمر بالأمن الفكري صورة من صور الأمر بالمعروف ، وفي كون إنكار الفكر المنحرف صورة من صور النهي عن المنكر . ثم بين في المحور التالي الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ضمان الفكر من الانحراف إفراطاً وتفريطا . وفي المحور الخامس تناول إقامة الدولة السعودية لهذه الشعيرة من خلال جهاز الرئاسة والذي يسقط به الطلب وتبرأ به الذمة من جهة ، ويدفع شبهات الغلاة عن هذه الدولة من جهة أخرى .

وختم د.ابراهيم الزهراني ورقته بقوله : فإنَّ مما لا شك فيه أنَّ دعم هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ، يعدّ دعماً لتحقيق الأمن الفكري ، ومساهمة قوية في تحقيقه وحمايته ، وفي الوقاية من الانحراف الفكري وحسم بوادره , مع ما في ذلك من تحقيق لركن من أركان الحكم الإسلامي ، المحقق لوظيفة الفرد المسلم حاكماً ومحكوما ، في تحقيق عبودية الله تعالى ، والقيام على حدوده وشرعه .

وقد تلى ذلك تعقيبات على الورقتين من قبل د.عبد الله بن عبد العزيز الزايدي عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية . ود.طارق بن سليمان البهلال مدير عام الشؤون الميدانية المساعد. وأ.د سليمان بن صالح الغصن المستشار بالرئاسة وعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية . ود. محمد بن عبد العزيز الشايع المستشار بالرئاسة وعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

وبعد ذلك توالت التعليقات من جميع الحضور.
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 06-12-2010, 05:38 PM   #1139
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
لليوم الثاني على التوالي

الاجتماع الخامس لمديري فروع الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف يواصل أعماله



واصلت لليوم الثاني فعاليات الاجتماع الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات العامة بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المنطقة الشرقية أعماله وذلك بفندق موفانبيك الخبر.

ولقد استهل الاجتماع فعالياته اليوم الأحد بالجلسة الثالثة التي ترأسها معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبد العزيز بن حميّن الحميّن وذلك لبحث أوراق عمل المحور الثالث والمتعلق بـ( إستراتيجية الرئاسة لتعزيز الأمن الفكري).





ولقد تم في هذه الجلسة مناقشة بحث أ.د. خالد بن منصور الدريس المشرف على كرسي الأمير نايف لدراسات الأمن الفكري حيث استعرض في بحثه والذي عنونه بـ(تعريف بالإستراتيجية الوطنية للأمن الفكري المعدة من كرسي الأمير نايف لدراسات الأمن الفكري بجامعة الملك سعود.

حيث قدم تعريفاً موجزاً للإستراتيجية الوطنية للأمن الفكري ، المعدة من كرسي الأمير نايف لدراسات الأمن الفكري بجامعة الملك سعود كما تناول أهمية التخطيط الاستراتيجي في الكتاب والسنة وعناية ولاة أمرنا بذلك ، ثم بين تحديات تصميم إستراتيجية فكرية تحديد أهم المصطلحات ، وأهمية الإستراتيجية الوطنية للأمن الفكري ، مبيناً أهمية تصميم إستراتيجية وطنية للأمن الفكري في المملكة العربية السعودية تنطلق من تنوع الانحرافات الفكرية الخطيرة التي تواجه الشباب السعودي في الآونة الأخيرة وتشكل مهددات حقيقية لهويته الفكرية .

بعد ذلك استعرض سعادته مراحل بناء الخطة الإستراتيجية ثم تطرق للمحاور الرئيسة المؤثرة في واقع الأمن الفكري داخلياً.بعد ذلك ألقى الضوء على أهم ملامح الخطة التنفيذية وبرامجها ، ومتطلبات وآليات تنفيذها ، ودور الجهات الشرعية في الإستراتيجية ، ودور الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بصورة خاصة .

بعد ذلك قدمت ناقشت الجلسة الورقة الثانية في هذا المحور ألا وهي التعريف بإستراتيجية الرئاسة لتعزيز الأمن الفكري قدمها الدكتور عبد المحسن بن عبد الرحمن القفاري مدير عام إدارة الإعلام والعلاقات بالرئاسة العامة والمتحدث الرسمي ومدير تحرير مجلة الحسبة حيث تطرق لهذا الموضوع من خلال سبعة مباحث وهي وللتعريف بهذه الورقة فهي ستركز على إستراتيجية هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لتعزيز الأمن الفكري من خلال سبعة مباحث تناولت علاقة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بتعزيز الأمن الفكري. وجهود الهيئة وقيامها بمهامها يعزز الأمن الفكري. وأهمية إستراتيجية هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لتعزيز الأمن الفكري. ومبادرة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لصنع إستراتيجية لتعزيز الأمن الفكري. ومعالم في إستراتيجية هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وتعزيز الأمن الفكري. ومنطلقات وقيم إستراتيجية هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لتعزيز الأمن الفكري. وأبرز محاور إستراتيجية الرئاسة لتعزيز الأمن الفكري.

بعد ذلك فتح باب التعقيب على الأبحاث المقدمة حيث سجل الأستاذ الدكتور سعد بن علي الشهراني وكيل الدراسات العليا بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية ورقة التعقيب الأولى فيما قدم د عبد المحسن بن عبد العزيز الهدلق مدير الإدارة العامة للأمن الفكري بوزارة الداخلية التعقيب الثاني، وقدم التعقيب الثالث د ياسر بن علي الشهري المستشار بالرئاسة وعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.وقدم التعقيب الرابع الدكتور عبد الرحمن بن عمر المدخلي مدير عام فرع الرئاسة بمنطقة جازان.

وبعد ذلك فتح باب المداخلات.

عقب ذلك عقدت ورشة علمية حول إستراتيجية الرئاسة لتعزيز الأمن الفكري أدارها الدكتور سليمان بن عبد الله الحبس المستشار وعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

وكان الاجتماع قد ناقش في جلسته الثانية المسائية أمس السبت (28/12) المحور الذي تناول (منطلقات الرئاسة في تعزيز الأمن الفكري والذي ترأس جلسته معالي الدكتور صالح بن سعود آل علي رئيس هيئة الرقابة والتحقيق.





المادة تدرج من خلال الزميل وجدي

حيث ناقشت الجلسة الثاني هذا المحور من خلال بحثين تناولت منطلقات الرئاسة الشرعية والنظامية في تعزيز الأمن الفكري وقد قدم هذه الورقة د.خالد بن عبد الله الشافي عضو هيئة التدريس بجامعة المجمعة والمستشار بالرئاسة . الذي أشار في بداية الورقة إلى أن مؤسسات الدولة المختلفة – ذات دور محوري وهام وفي طليعتها الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر التي كان لها من الجهود الكبيرة ما حظي بإشادة وتقدير – القيادة – يحفظها الله – .

ثم بين أن الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر من أجهزة الدولة التي تجمع في طبيعة عملها بين الجانب الشرعي باعتبارها تقوم بشعيرة من أعظم شعائر الإسلام ، وجهة أمنية باعتبارها إحدى جهات الضبط الجنائي المخول لها تعقب الجريمة والبحث عن مرتكبيها.

وأكد أن النظام الأساسي للحكم له علاقة مباشرة بكافة أنظمة الدولة، فيعد المرجع الأعلى لبقية الأنظمة والحاكم عليها؛ فهو الذي يحدد اختصاصات السلطات الثلاث وينظم العلاقة بينها، ومن خلال النظام الأساسي للحكم تم تحديد اختصاصات ومهام ومسؤوليات جميع أجهزة الدولة على اختلافها وهي ملزمة بالتقيد والعمل بأحكام هذا النظام والتمشي بموجبه.

ثم ذكر في توصيات الورقة أن تحقيق الأمن الفكري ومحاربة الأفكار المنحرفة مطلب شرعي وبيان مخالفتها والبراءة منها جزء معتبر من عقيدة المسلم كونها تصادم أحكام الشريعة وتناهض مبادئها . و أن الأفكار المنحرفة هي المكون الرئيس لجرائم التكفير والتفجير وهي من الفساد في الأرض وانتهاكاً لضرورات الشريعة الإسلامية. و أن جهود الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالعروف والنهي عن المنكر في تعزيز الأمن الفكري ومبادرتها الجادة هو جهد ظاهر ومقدر ويحظى بتقدير بالغ من ولاة الأمور في هذه البلاد .

وأكد على ضرورة التعجيل في تدشين استراتيجيه الرئاسة في تعزيز الأمن الفكري وأهمية تضافر جهود الجميع في إنجاحها وتنفيذها . وأهمية استمرار جهود الرئاسة في تعزيز الأمن الفكري لما في ذلك من أثر ملموس. والحاجة إلى إبراز جهود الرئاسة إعلامياً في تحقيق الأمن الفكري، وما تقوم به من جهد . مع التأكيد على التنسيق والتكامل مع كافة الأجهزة الرسمية عامة والأجهزة الأمنية خاصة في التصدي للأفكار المنحرفة وتنفيذ البرامج والفعاليات المشتركة .

وفي الورقة الثانية التي قدمها أ.د. فالح بن محمد الصغير عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وعضو مجلس الشورى كانت تحت عنوان منطلقات الرئاسة في تعزيز الأمن الفكري لرعاية المصالح العامة حيث بدأ الباحث بمبحث العلاقة بين الأمن الفكري ورعاية المصالح العامة . وذكر من خلال هذا المبحث ما سعت الشريعة على الحفاظ عليه وهي حفظ الدين و حفظ النفس و حفظ العقل و حفظ المال حفظ النسب أو النسل . وأن المصلحة العامة هي تحقيق المنافع العامة للناس الدينية والدنيوية ودرء المفاسد عنهم بجميع الأشكال والصور.

ثم تطرق في المبحث الثاني إلى أثر الأمن الفكري في تحقيق المصالح وتعطيل المفاسد ، فالأمن الفكري يحافظ على معتقدات الأمة وأداء العبادات ، و يجعل الوسطية والاعتدال مكان الغلو والانحراف و من إصدار الأحكام المتشددة على الناس، و الفكري يعين على استقرار العقل والفكر على الثوابت الشرعية العامة ويمنعه من الاضطراب والقلق والشك ، ويحافظ على وحدة المجتمع وتماسك أبنائه .

وفي المبحث الثالث تطرق فيها إلى علاقة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالأمن الفكري وتحقيق المصلحة العامة . فقال : لا تنفك شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عن سلامة العقيدة والتوازن الفكري، لأنها مستمدة من كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم القائمان على الوسطية والاعتدال، لقول الله تعالى: {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِّتَكُونُواْ شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً } ([1]) البقرة143.

وذك في هذا المبحث ذكر الانجازات التي تتحق اذا انتشر في الامة شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر منها : الحفاظ على سلامة عقيدة الأمة وحمايتها من أنواع الشرك، ومن الانحراف والغلو، ومن الدجل والشعوذة، وغيرها. و إن في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ضماناً لأمن البلاد وسلامة العباد من جميع الآفات والجرائم الحسية والمعنوية. ويدخل الطمأنينة والراحة في نفوس الناس . سبب لنزول الرحمة والخيرات على البلاد والعباد ورفع العذاب عنهم. و النصر على الأعداء في جميع الميادين.

وختم قوله بأن لشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر دور كبير في تقويم الفكر وتوازنه وحمايته من الغلو والانحراف. و ضرورة إدراج هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في المناهج المدرسية والجامعية، وتعريف الطلاب بها والأعمال التي تقوم بها. وتوسيع دائرة مفهوم الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حتى تشمل جميع ميادين الحياة ومجالاتها ، و القيام بعقد ندوات ودورات عامة في كافة المناطق والمراكز للتعريف بشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وبيان فضلها وأهميتها في حياة الناس.

وأكد على أهمية دور العقيدة الصحيحة في تقويم الفكر وتوازنه وتنقيته من الملوثات العقدية والأفكار الغالية ، وتفعيل دور المؤسسات التعليمية كالمدارس والجامعات ، والتحاور مع أصحاب الأفكار الغالية بالحكمة والموعظة الحسنة، ومحاولة إقناعهم بالرفق واللين، قيام المؤسسات التعليمية بواجبها في ضوء مناشط محددة ومدروسة الفاعلية

كما استضاف الاجتماع في جلسته مساء أمس سعادة الدكتور عبد الرحمن بن عبد العزيز الهدلق مدير الإدارة العامة للأمن الفكري بوزارة الداخلية والذي ناقش في لقائه وضع الموقوفين بقضايا الإرهاب وما ارتبط بهذا الجانب من ناحية وسائل أهل الفكر الضال في تجنيد الأتباع مستعرضاً لنموذج تتابعي يفسر ظاهرة العنف والإرهاب والعوامل المؤثرة.

وبين أن هناك عوامل تسهم في الإرهاب منها السياسية كالصراعات الدولية، والسياسات الداخلية، ومنها عوامل اقتصادية كالفقر والبطالة، ومنها كذلك عوامل اجتماعية منها التفكك الأسري والفساد، وأخيراً عوامل ثقافية ومنها الانفتاح الثقافي الحديث.

وبين فضيلته أن عنصر الوقاية من الإرهاب يتجلى في التعاون مع المؤسسات التربوية لنشر الفكر المعتدل وتصحيح المفاهيم، وكذلك حملات التوعية المكثفة، مشدداً على أهمية التأهيل والذي يتجلى في لجنة المناصحة للموقوفين، وهي اللجنة الفرعية العلمية، مع محاورة الموقوفين حول أي شبهات، وعقد الدورات العلمية حول المواضيع الهامة ذات العلاقة بالفكر الضال، وكذلك اللجنة الفرعية النفسية والاجتماعية، ومتابعة الحالة النفسية والاجتماعية للموقوف، والتواصل مع أسر الموقوفين.

وأضاف مدير إدارة الأمن الفكري بوزارة الداخلية أن هناك عدد من البرامج الاجتماعية لمحاربة الفكر الضال منها الاتصال اليومي والزيارة الأسرية، ولقاءات الأهالي الدورية، ومساعدة الزواج، واستضافة الأهالي
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 06-12-2010, 05:43 PM   #1140
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
توصيات الاجتماع الخامس

لمديري عموم الفروع والإدارات العامة بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر



وفي ختام أعمال هذا الاجتماع يعبر المشاركون ويوصون المشاركون بما يلي :

1. رفع المشاركون أسمى آيات الشكر وبالغ التقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وسمو النائب الثاني - يحفظهم الله - على الجهود الكبيرة والدعم السخي والرعاية الكريمة لجهاز الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وبرامجها وخططها التطويرية، كما رفع المشاركون الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية ، ولصاحب السمو الملكي نائب وزير الداخلية ، ولصاحب السمو الملكي مساعد وزير الداخلية للشؤون الامنية – حفظهم الله – على ما تم انجازه من جهود كبيرة وعمل موفق في التصدي للفكر الضال وتجنيب الوطن والمواطن تلك الويلات والفتن، التي استهدفت الوطن ومقدراته وكتساباته، مشيدين بالوقت نفسه بكفاءات رجال أمننا البواسل على ما قدموه من تضحيات وجهود مباركة دفاعاً عن دينهم ووطنهم، ورفع المشاركون بالغ الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير: محمد بن فهد بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية على رعايته لهذا الاجتماع، والشكرموصولُ لصاحب السمو الأمير: جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد نائب أمير المنطقة الشرقية على حضوره وتشريفه لحفل افتتاح الاجتماع نيابة عن سمو أمير المنطقة وماعبر عنه سموه الكريم من مشاعر صادقة وتوجيهات موفقة، مثمنين في الوقت نفسه لما يقوم به سمو أمير المنطقة وسمو نائبه من جهد مشكور وعناية كريمة بأعمال الهيئة بفرع الرئاسة بالمنطقة الشرقية.

2- أشاد المشاركون بالبحوث وأوراق العمل التي تناولت جملة من الموضوعات المهمة والتي قدمها المشاركون، وما صاحب ذلك من نقاش وحوار مفتوح بأسلوب موضوعي مؤصل ؛ وثمن المشاركون مبادرة الرئاسة العامة لهيئة الامربالعروف والنهي عن المنكر بهذا الاجتماع وما تضمنه من أهداف ومحاور هامة وما قامت به الرئاسة من جهد متميز في انجاز استراتيجيتها لتعزيز الامن الفكري والتي حضيت باشادة كريمة من ولاة الأمر – يحفظهم الله - .

3- يؤكد المشاركون على خطورة الفكر الضال وضرورة محاربته وتجريمه بكل أشكاله وصوره لكونه يستهدف الفرد والمجتمع والدولة في آن واحد: في عقيدته وقيمه وأمنه واستقراره، ويؤكد المشاركون على أهمية تعاون كافة الجهات ومؤسسات المجتمع في ذلك ويشير المشاركون إلى أن استقامة الحياة وسعادتها والسعي في تحقيق مراد الله عز وجل في عمارة هذه الأرض ، لايتحقق إلا بالمحافظة على أمن واستقرار الوطن وأن الأمن الفكري يأتي في مقدمة ذلك كله.

4- التأكيد على أهمية عمل الرئاسة العامة لهيئة الأمربالمعروف والنهي عن المنكر في التصدي للفكر الضال باعتباره من أعظم المنكرات وأشدها خطراً مما يتعين عليها انكاره والتصدي له.

5- يشيد المشاركون بالدور الرائد والمعالجة الحكيمة من القيادة – حفظها الله – لقضايا الأمن الفكري والتصدي للإرهاب ومحاربته من خلال مواجهة الفكر بالفكر ومن خلال الوسائل الأمنية بتوازن موفق ورؤية ثاقبة ، كما يشيد المشاركون بالضربات الاستباقية لرجال الأمن التي وفقهم الله عزوجل إليها للتصدي للفكر الضال، كما يؤكد المشاركون أهمية دور العقيدة الصحيحة في استقامة الفكر وتقويمه وتوازنه وتنقيته من اللوثات العقدية والفكرية بطرفيها: الإفراط، والتفريط، بما يحفظ المصالح العامة للفرد والمجتمع والدولة، مع الإشادة بالبحوث العلمية والدراسات الجادة والجهود الموفقة التي قامت به جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، والإدارة العامة للأمن الفكري بوزارة الداخلية ، وكرسي الأمير نايف لدراسات الأمن الفكري بجامعة الملك سعود في مجال تعزيز الأمن الفكري والإفادة من الأساليب العلمية والميدانية في هذا المجال .

6- يرى المشاركون ضرورة الإفادة من انجازات الرئاسة في الكراسي البحثية العلمية ومذكرات التعاون مع الجامعات من خلال الدراسات، والاستشارات، والحوارات المتعلقة بالأمن الفكري ؛ مما يجعل هذه القضية الهامة مستفيدة من هذه الأساليب العلمية في تحديد أوجه مشكلات الفكر الضال وسبل معالجته، ويؤكد المشاركون على أهمية البناء المعرفي والتربوي والاجتماعي في التصدي للفكر الضال وأهمية كل تلك المسارات في تنقية الفكر واستقامته مما يضاعف المسؤولية على جميع الجهات كلاً وفقاً لاختصاصه ومجاله .

7- التأكيد على دور الأسرة كونها المحضن الأول للفرد وأهمية العناية بالبرامج والمناشط التي تستهدف رفع مستوى ثقافة الأسرة في التعاطي مع تلك القضايا وكيفية تنمية المواطنة الصالحة في نفوس الناشئة والولاء لدينهم ثم ولاة أمرهم ووطنهم

8- أهمية دور وسائل الإعلام والثقافة في محاربة الفكر الضال والتصدي له مما يستدعي تنسيق الجهود وتضافر الجميع في توعية المجتمع ونشر ثقافة الوسطية والاعتدال، والتأكيد على ضرورة قيام الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بواجبها المناط بها وفقا لاختصاصاتها ونظامها في هذا الباب مما يدحض أطروحات المنحرفين فكرياً ويؤكد على عمق انتماء هذه الدولة للإسلام وصدق توجهها في جعل الشريعة واقعاً معاشاً.

9- يوصي المشاركون بضرورة قيام مركز البحوث والدراسات بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بتفعيل ونشر نتائج وتوصيات البحوث العلمية التي أجرتها الرئاسة والمتعلقة بالأمن الفكري باعتبار أن البحث العلمي هو أهم وسائل تحديد المشكلات وعلاجها
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 16-12-2010, 12:09 AM   #1141
الخبوبي محمد
عـضـو
 
صورة الخبوبي محمد الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
البلد: السعودية
المشاركات: 103
الله يوفقهم





تقبل مروري اخوك /الخبوبي محمد
الخبوبي محمد غير متصل  
قديم(ـة) 17-12-2010, 08:08 PM   #1142
عصير مشوي
عـضـو
 
صورة عصير مشوي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2010
البلد: بقلبي امي وبلحالي بعد؛ يماه لو شلتك على كتوفي بالحر الشديد ورحتبك لمكه ماوفيتك جزء من مليون مليار جزء من حقك؛ يماه تكفين لايضيق صدرك لانك ماجبتي غيري ولد
المشاركات: 1,430
الله يجزاك الفردوس الاعلى اختي على الجهد
__________________
عصير مشوي غير متصل  
قديم(ـة) 19-12-2010, 02:41 AM   #1143
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
جزااكم ربي كل خير
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 24-12-2010, 11:54 PM   #1144
أسمي غريب
عـضـو
 
صورة أسمي غريب الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
البلد: الرياض
المشاركات: 8
ياكثر أمثال هالشباب متناسين أن عندهم محارم وأن كماتدين تدان
أما رجال الهيئه ماهو غريب عليهم وعساه على القوه
__________________
سبحـــــــــــــــ الله ـــــــــــــــــان وبحمــــــــــــــــــــــده
سبحـــــــــــــــ الله ـــــــــــــــــان العضيــــــــــــــــــــــم
أسمي غريب غير متصل  
قديم(ـة) 30-12-2010, 04:44 PM   #1145
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
الرياض - تنفذ الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حالياً عدة برنامج تدريبية لعدد 210 أعضاء تتمثل في دورات إعداد المحتسب، والتطوير الإداري، وإدارة البرامج الحكومية وذلك لمنسوبيها في فروع مناطق " الرياض، مكة المكرمة، المدينة المنورة، المنطقة الشرقية، عسير، تبوك، جازان".

كما ألحقت الرئاسة لمدة 50 يوماً تدريباً عدداً من منسوبيها للتدريب ضمن مشروع تدريب وتطوير أعضاء الهيئة الذي تنظمه جامعة أم القرى، والمعهد العالي للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

من جانب آخر عَمَّدت الرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر أحد جهات الاختصاص بإقامة برنامج تدريبي جديد عن السكرتارية الإلكترونية الحديثة، لـ 12 متدرباً من أعضاء الهيئة وذلك ضمن البرامج التدريبية لأعضائها والموظفين العاملين فيها، والذي يأتي ضمن مشروع تدريب وتطوير أعضاء هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر. كما عمدت الرئاسة العامة بإقامة برنامج اللغة الإنجليزية لمدة عشرة مستويات لعدد من منسوبي الرئاسة. وتأتي هذه الدورات والبرامج ضمن سلسلة دورات تهدف إلى رفع مستوى الأداء وتطوير المهارات لدى منسوبي الهيئة والتي يوليها المسؤولون بالرئاسة العامة لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر اهتمامهم البالغ وعلى رأسهم معالي الرئيس العام الشيخ عبد العزيز بن حمين الحمين لأثرها في تطوير العمل الميداني وتماشيها مع الخطة الاستراتيجية للتطوير الشاملة التي أجرتها الرئاسة مع جامعة الملك فهد تحت مسمى (حسبة).
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 30-12-2010, 04:45 PM   #1146
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
تدشين الموقع الإلكتروني لكرسي الأمير نايف بالجامعة الإسلامية

دشّن مدير الجامعة الإسلامية الدكتور محمد العقلا الموقع الإلكتروني الرسمي لكرسي الأمير نايف بن عبد العزيز لدراسات الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالجامعة. وأوضح الدكتور غازي المطيري أستاذ الكرسي أن تدشين الموقع خطوة علمية وعملية مهمة، حيث سيكون نافذة للتواصل الفكري والعلمي والعملي مع الدوائر العلمية المتخصصة في الداخل والخارج، وأوضح أن الكرسي هو برنامج علمي بحثي بالجامعة يُسهم في الدراسات المتخصصة في ميدان الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وتطوير أداء القائمين به، وتقديم الدعم العلمي والمادي لكافة الباحثين بما يحقق هدفه، وتنمية البحث العلمي وتشجيع الكفاءات العلمية في إعداد الدراسات العلمية النظرية والتطبيقية في مجاله.
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 30-12-2010, 04:46 PM   #1147
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
توضيح لإمارة الرياض حول «الرقية الشرعية والطب الشعبي»



أكدت إمارة منطقة الرياض مجدداً حرصها على صحة المواطنين والمقيمين وحماية عقولهم وأموالهم من المتاجرين بأرواح الناس وابتزاز أموالهم وربما الإضرار بهم تحت مسمى «الرقية الشرعية والطب الشعبي» وقالت في خطاب موجه لرئيس التحرير إن الإمارة تعيد وتؤكد على المواطنين إبلاغ الإمارة أو الشرطة أو هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عن أي تجاوزات أو ملاحظات على أحد من مزاولي الرقية والطب الشعبي وستتولى الجهة المعنية القيام بواجبها بعد التأكد والتحقق من صحة البلاغ وحصول المخالفة الصريحة سواء كان ذلك في مدينة الرياض أو المحافظات..

وقالت الإمارة إن غير السعوديين ممنوعون مطلقاً من مزاولة العلاج بالرقية والطب الشعبي وإبعاد من يتعاطى ذلك منهم، وأكدت أن هناك متابعة لأحوال من يزاولون هذا العمل من السعوديين بواسطة الهيئة ومكاتب الدعوة والإرشاد والجهات الأمنية.

متابعة لأحوال السعوديين المزاولين للمهنة من الهيئة ومكاتب الدعوة والجهات الأمنية

وفيما يلي نص خطاب الإمارة: سعادة الأستاذ تركي السديري رئيس تحرير صحيفة «الرياض»

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

إشارة إلى ما كتبته د. حسناء القنيعير، في العدد الصادر برقم ١٥٤٨٠ الموافق ليوم الأحد ٨/١٢/١٤٣١ه بعنوان: (الرقية الشرعية بين الدين والدجل)، وأيضاً ما كتبه الأستاذ يوسف الكويليت في العدد ١٥٥٠٩ الموافق ليوم الجمعة ٤/١/١٤٣٢ه، وحيث إن المقالين قد تناولا موضوعاً من المواضيع التي هي محل اهتمام الفرد والمجتمع، بعد أن أصبح مجال (الرقية الشرعية والطب الشعبي) مجالاً - للبعض - للاتجار بأرواح الناس وابتزاز أموالهم وربما الإضرار بهم تحت مسمى (الرقية الشرعية والطب الشعبي)، ولكون الكاتبين قد خفي عليهما ما سبق أن أوضحته إمارة منطقة الرياض ونشرته في بعض الصحف، حول ما تم مناقشته عن موضوع الرقية والرقاة عبر برنامج بعنوان (نفثة حق.. ونفثة وهم) الذي بثته قناة (الإخبارية) مساء يوم الأحد الموافق ٣٠/٢/١٤٣١ه، وانطلاقاً من استشعار إمارة منطقة الرياض لمسؤوليتها تجاه موضوع الرقية والرقاة وتنظيم عملهم، فإننا نحب أن نعيد ونؤكد على أن موضوع الرقية والرقاة درس من قبل هيئة كبار العلماء، وصدر بشأنه قرار الهيئة رقم ١٨٤ وتاريخ ١٤/٤/١٤١٧ه، واعتمد من المقام السامي الكريم برقم ٥٢٨٥ في ١٦/٤/١٤١٨ه، وأبلغ لعموم إمارات المناطق بتعميم صاحب السمو الملكي وزير الداخلية رقم ١٦ س - ١٣٨٨ في ٩/٨/١٤١٩ه، وقد تضمن الآتي:

منع بات لمن يثبت تعاطيهم للشعوذة والسحر والكهانة واستغلال ضعف المراجعين

١ - المنع مطلقاً لغير السعوديين من مزاولة العلاج بالرقية والطب الشعبي، وإبعاد من يتعاطى ذلك منهم، لأنه عمل في غير ما استقدم من أجله، وهذا مخالف لما نصت عليه التعليمات المتبعة من ولي الأمر. ومن ثبت عليه أنه كان يزاول في علاجه ما يخالف الشرع المطهر فإنه يحال إلى المحكمة لإجراء ما يلزم في حقه شرعاً قبل تسفيره.

٢ - المنع البات للسعوديين الذين يثبت تعاطيهم للشعوذة والسحر والكهانة واستغلال ضعف المراجعين لهم من المرضى وحاجتهم إلى العلاج، وإحالتهم إلى المحكمة لتقرير اللازم بحقهم شرعاً.

٣ - متابعة أحوال من يزاولون العلاج بالرقية والطب الشعبي من السعوديين بواسطة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ومكاتب الدعوة والإرشاد والجهات الأمنية، وبعث التقارير عنهم إلى معالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر لدراستها والكتابة منه لسمو وزير الداخلية لمن يثبت بحقه مخالفة شرعية، ومن لم يوجد عليه ملاحظات شرعية يكتفى بالإعراض عنه دون منحه ترخيصاً لمزاولة العلاج بالرقية والطب الشعبي.

وإنفاذاً لما تضمنته الفقرة الثالثة الواردة بقرار مجلس هيئة كبار العلماء، فقد تم في حينه إعداد لائحة تنفيذية تتضمن تشكيل لجان ميدانية في كل مدينة ومحافظة، تتكون من (مندوب من الإمارة أو المحافظة وهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ووزارة الشؤون الإسلامية والشرطة - البحث الجنائي - ومشاركة عنصر نسائي)، تُسند رئاستها إلى هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وإذا تطلب الأمر يُشارك عضو من وزارة الصحة مع اللجنة، وتقوم بالمسح الميداني ومتابعة مزاولي هذه المهنة، وبعد زيارات ميدانية عدة تقوم بإعداد محضر بالواقع الفعلي عن طريقة القارئ ومنهجه ومخالفاته، وتوضح نوعية المخالفات، مع التوثيق بإيضاح رقم وتاريخ التعميم أو الفتوى لتلك المخالفة، ثم رأي اللجنة في حقه، مع التقرير، ثم يُرفع إلى إمارة المنطقة، ومن ثم يحال إلى اللجنة المركزية التي تتكون من (وكيل إمارة المنطقة للشؤون الأمنية رئيساً، والمدير العام لفرع رئاسة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمنطقة عضواً، والمدير العام لفرع وزارة الشؤون الإسلامية عضواً، ومندوب من الشرطة عضواً)، وتتولى هذه اللجنة دراسة محضر اللجنة الميدانية دراسة متأنية، وتعد محضراً آخر موثقاً بما لديها من تعليمات، مبدية رأيها المبني على التعليمات الصادرة بكل مخالفة، ثم يعرض المحضر على صاحب الصلاحية لاعتماده، ثم إبلاغ الجهات المعنية بإنفاذه.

زيارات ميدانية للرقاة لمراقبة عملهم ومنع مطلق وإبعاد للأجانب المزاولين للمهنة

ولا تزال هذه اللجان قائمة وتزاول عملها بشكل جيد، وتتواجد في كل المحافظات، وقد تمت متابعة وضبط الكثير من المتجاوزين والمخالفين للتعليمات، سواء في مدينة الرياض أو المحافظات التابعة، وإيقاف عدد كبير منهم عن مزاولة الرقية، كما أحيل آخرون للمحكمة الشرعية والجهات المختصة، وصدرت بحقهم القرارات الشرعية اللازمة، وأبعد الكثير من غير السعوديين الذين يزاولون هذه المهنة إلى بلادهم.

وحرصاً على صحة المواطنين والمقيمين، وحماية لعقولهم وأموالهم، فإن إمارة منطقة الرياض تعيد وتؤكد على المواطنين ضرورة إبلاغ الإمارة أو الشرطة أو هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عن أي تجاوزات أو ملاحظات مما ذكر على أحد من مزاولي الرقية والطب الشعبي، وستتولى الجهة المعنية - بإذن الله - القيام بواجبها بعد التأكد والتحقق من صحة البلاغ وحصول المخالفة الصريحة، وكذا الحال في المحافظات.
محبة هيئه الامر غير متصل  
قديم(ـة) 30-12-2010, 04:46 PM   #1148
محبة هيئه الامر
عـضـو
 
صورة محبة هيئه الامر الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2009
البلد: بلاد هيئه الامر والنهي عن المنكر
المشاركات: 1,301
خادم الحرمين ونائبه يشكران الرئيس العام

لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر

واس ـ

وجه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود شكره لمعالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبدالعزيز بن حميّن الحميّن إثر تلقيه -حفظه الله- خطاب معاليه المرفق به نسخة من البيان الختامي والتوصيات التي خلص لها الاجتماع الدوري الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات العامة الذي عقد تحت عنوان "تعزيز الأمن الفكري - المنطلقات والوسائل" بالمنطقة الشرقية. وقال خادم الحرمين الشريفين في برقية جوابية وجهها لمعاليه "إننا إذ نشكركم كافة على ما عبرتم عنه من مشاعر كريمة، ودعوات طيبة لنؤكد حرصنا الدائم على كل ما من شأنه عز الإسلام ونصرة المسلمين ودعم شعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر سائلين المولى -جل وعلا- التوفيق للجميع إنه سميع مجيب".

كما وجَّه نائب خادم الحرمين الشريفين صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن عبدالعزيز آل سعود شكره لمعالي الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ عبدالعزيز بن حميّن الحميّن إثر تلقيه حفظه الله خطاب معاليه المرفق به نسخة من البيان الختامي والتوصيات التي خلص لها الاجتماع الدوري الخامس لمديري عموم الفروع والإدارات العامة الذي عقد بعنوان "تعزيز الأمن الفكري - المنطلقات والوسائل" بالمنطقة الشرقية. وقال نائب خادم الحرمين الشريفين في برقية جوابية لمعاليه "نشكركم جميعا على ما عبرتم عنه من مشاعر ودعوات طيبة، مقدرين جهودكم التي تبذلونها للقيام بشعيرة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، داعين الله -سبحانه وتعالى- أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين، وأن يوفق الجميع لما فيه عز الإسلام والمسلمين، إنه سميع مجيب".
محبة هيئه الامر غير متصل  
موضوع مغلق

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 06:14 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)