بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » ســاحـة مــفــتــوحـــة » كلمات في الفلسفه

ســاحـة مــفــتــوحـــة المواضيع الجادة ، والنقاشات الهادفة -- يمنع المنقول

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 19-06-2014, 11:11 AM   #1
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
كلمات في الفلسفه


بعض الفلاسفه يرى ان الفلسفه شي صعب فيقول حاولت دراسة الاقتصاد فرأيته اسهل من قدراتي وحاولت دارسة الفلسفه فرأيتها اصعب من قدراتي فأتجهت للفيزياء ..

مالفرق بين العلم والفلسفه ؟؟

العلم عباره عن موضوع ومنهج اي انك تحدد موضوع العلم الذي تدرسه هل هو علم الحديث او الفيزياء ثم تدرس المناهج التى وضعت لكل تصل فيه الى الحقائق وتطبقها فاذا اردت دارسة الحديث سندا فعليك ان تعرف مناهج المحدثين في ذالك وتختار اقرب المناهج للصحه واذا اردت داسة الحديث متنا فعليك ان تعرف مناهج الشراح في التحليل اللغوي والشرعي وتختار افضل المناهج ..


اما الفلسفه في نشاط وليست مذهب بدايتها في المدارسة وحقيقتها في الممارسه .. اي انها نشاط ذهني يقوم به الذهن في محاولة معرفة الاشياء من حوله وكلما زاد النشاط الذهني في اكتشاف الاشياء ووضع معاني مناسبة لها كان التفلسف اقوى .. وبهذا يكون كل الناس فلاسفه قال ارسطو لا يمكن لاحد ان يترك الفلسفه حتى من يعاديها يمارسها ..

وقالوا ان الاطفال الصغار فلاسفه لانهم ينهشون ويتسالون ويبحثون عن المعاني وتكون اذهانهم خاليه الا من التجربه والاكتشاف والاندهاش والتسأل واعطاء الاشياء معاني بعد التجربه والاكتشاف والتأمل والبعد عن الاجابات الجاهزه والقوالب المعرفيه الاجتماعيه ..

انها بأختصار شديد معرفة الشي بذاتك بعد الاندهاش والاستغراب ثم التأمل والتجريب ..
الزنقب غير متصل  


قديم(ـة) 19-06-2014, 11:23 AM   #2
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

اذا اردنا تعريف الفلسفه لابد ان نعرف حقيقه وهي ان تعاريف الاشياء تعاد في كل عصر على انواع مختلفه بسبب تجدد العلوم وتنوع البشر واختلاف المعتقدات .. و الفلسفه هي عشق الحكمه او محبة الحكمه وأل من سماها بذالك سقراط وسبب التسميه انها ردة فعل لزعم أهل السفسطه أن انهم حكماء علماء فقال سقراط انا لست حكيم بل محب للحكمه وهو من باب التواضع او من باب التكبر على اختلاف في تفسير قوله .. وهكذا اقوال المشاهير تكون محل اختلاف بين الناس .. والمقصد ان اول من سمي الفلسفه بهذا الاسم هم سقراط فقال انا محب للحكمه ..

واهل السفسطه بزغ نجمهم في القران الخامس قبل الميلاد واشتهروا بالخطابه والتعليم والمحاماة وايراد الاقول والاعتراض عليها والقدره على الاثبات والنقض في موضوع واحد بسبب القدره اللغويه التى يمتمعون بها ..

وينقسمون الى قمسين العنديه والعناديه

فالعنديه هي التى تؤمن بالحقائق بحسب الاشخاص لا بحسب الموضوع فالحق هو ما تؤمن به والحق عند غيرك ما يؤمن به وبهذا لا تكون هناك حقيقه قائمه بذاتها

والعناديه هي التى لا تؤمن بشي وترى كل شي عدم ..

وبهذين المذهبين يتم ابطال القيم والعقائد والمبادي وهذا ما جعل سقراط وتلميذه افلاطون وارسطو يردون مقالتهم ويضعون قواعد لغويه توضح حقائق الاشياء وانفصال بعضهم عن بعض حتى لا يدخل فيها التلاعب اللفظي ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 19-06-2014, 11:32 AM   #3
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

وبعض الناس يرى ان تاريخ السفسطه هي التلاعب بالمعلومات والحقائق والصحيح ان لهم فكر ونظريات لا تزال موجوده حتى الان مثل نظرية ان الطبيعه خيره وأن التمدن هو سبب الشر اي ان انسان بنفسه طيب والشر يطرى عليه بسبب البيئه وهذه النظريه قالها بها ديكارات وكثير من الناس الى وقتنا الحاضر يؤمنون ان الانسان يولد خير ويأتيه الشر من الخارج لا بالوراثه ولا بالطبع ..

ومن اقوالهم التى لها انصار الى يومنا الحاضر مقوله ان الحق لمن غلب ودرهم قوه خير من قنطار حقوق وأن الغالب هو الذي يصوغ الافكار والنظريات من صالحه وهي التى يكتب لها الشيوع والانتشار وقال بهذا نتشيه الالماني ..

ولكن ما سبب رمي اهل السفسطه بالعظائم ؟؟

السبب هو انهم ابطلوا القيم الثابته .. رغم ان عندهم ايجايبات ونظريات واقوال تقرب من الحقيقه ..والذهن يحب ان يمنط الاشياء ويختزل الافكار فيدمغ الاشخاص بصنف معين يقابل صنف اخر فيقال هذا مادي واذك عقلاني او روحاني .. من اجل اختصار الاشياء ووضعها في قالب فكري واحد يسهل التعامل معه .. ولكن بعض الناس يكون عصى على الاختزال والتنميط بسبب سعتة الفكريه وتنوعه الاجتهادي فتحار فيه الاذهان .. وهذا يجعلنا لا نرتاح له
..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 19-06-2014, 11:46 AM   #4
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
تقول العناديه السفسطيه انه لا يوجد شي ولو جد شي لا يمكن أن يعرف ولو عرف لم يمكن انتقاله الى شخص اخر .. اذن هي تبطل كل شي وهذا نوع من الجنون بل حتى المجنون يثبت بعض الاشياء فيقال لهم على سبيل النقض هذا الذي تزعمه هل حقيقه ام غير حقيقه فإن قال حقيقه فقد اثبت شي موجود وأن انكره قيل له انت حاولت اثبات حقيقه واحده ومن حقنا ان نثبت حقيقه واحده لان عرضك لهذه الفكره يدل على الايمان بحقيقه ثاتبه لكنك عجزت عن اثباتها ..

ويقال لهم على سبيل الحل ان الحواس تخطي فترى القريب كبير والبعيد صغير مثل الشمس وترى السراب تظنه ماء والقلم تراه في الكأس الممتلى بالماء منكسر .. هذا صحيح
ولكن من الذي صحح لها ذالك ..؟؟

اليس العقل ..

اذن العقل يصحح الخطاء .. واذا صحح الخطاء جاز الاعتماد عليه في اثبات بعض الحقائق ..

فإن قيل ان العقل يخطي بدليل اختلاف الناس ؟؟

يقال العقل يخطي في النظري لا في الضروري والبدهي .. لان العلم نوعان علم حضوري اي حضور المعلوم برأسه لدي العالم من غير توسيط صوره او طرف ثالث مثل علم النفس بنفسها اي تعلم انك جائع أو خائف او فرح .. فهذا العلم لا يحتاج الى توسيط صوره او طرف ثالث فأنت تحس بالجوع بدون ان تتصور ذالك ان تراه بعينك او تسمعه بأذنك ..

وعلم حصولي وهو حدوث العلم بالنفس بواسطه تصور او طرف ثالث مثل شرح الاستاذ لك نظرية في علم النفس او تصورك للماء والبحر ونحوها ..

فالعلم الحضوري لا يقع الخطاء فيه .. ولذا لا يصح ان تقول من هو خائف انت لست بخائف .. لان الخوف قام بنفسه .. صحيح ان الانسان قد يغلط في تسمية الشي او تعليلة مثل انسان يحس الجوع والحقيقه ان قلق ويراد الامان النفسي او في التعليل فهو يخاف ويظن ان خوفه بسبب كذا وكذا وليست في الحقيقه هذا هو السبب ..

اذن العلم الحضوري يحصل فيه الخطاء بالتسميه والتعليل لا في الذوق والاحساس واليقين به
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 19-06-2014, 11:58 AM   #5
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
اذن نقول لاهل السفسطه الذين قالوا ان العقل يخطي بدليل اختلاف الناس والحواس تخطي بدليل ان الشمس تراها العين صغيره .. ان خطاء الحس يصححه العقل وخطاء العقل يكون في النظريات وهي العلوم غير الضرويه التى تحتاج الى كسب واجتهاد اما العلوم الضروريه مثل احساسنا بأنفسنا وكون النار حاره والسماء فوقنا والواحد نصف الاثنين والشي لا يكون في مكانين ولا في زمانين ولا في حالين متضادين كالحركه والسكون في ان واحد ..

فإن قيل كيف يعقل العقل نفسه ..؟؟

اجيب ان العقل يحاول ان يعقل نفسه ... فيكون العقل محل الملاحظه وسبب الملاحظه

واذالك بأن يراقب نفسه ويلاحظها وهذا ما يسمي بالاستبطان او محاولة اعطاء الشي معني

فإن قيل هذا جمع بين النقضين كيف يراقب نفسه بنفسه ؟؟

يقال ان العقل واحد بذاته متعدد بأعتبار ملكاته وقوته فهو يشبه الشاحنه التى تحمل السياره فالسياره من شأن السير ولكنها قد تكون محموله بأعتبار ان السياره تحمل البشر وتحمل السيارات ايضا

المقصد

ان العلم الحضوري ما وقع في النفس بدون واسطه والحصولي ما وقع في النفس بواسطه او نقول حصول صورة الشي لد الذات المدركه وادراكه حضوريا .. وأن الخطاء في الحضوري اما بسبب التسميه او التعليل .. وأن الخطاء في الحصولي وارد بسبب تنوع قدرات الناس العقليه وتنوع صفاتهم ورغباتهم وعقائدهم ومصالحهم ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 19-06-2014, 12:15 PM   #6
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

افلاطون هو تلميذ سقراط وهو من صاغ فكر سقراط بأسلوب شاعري برقة عباره وخصوبه فكر رغم انه قال في مدينتة الفاضله نرفض وجود الشعراء .. بل يجب ان يوضع على رأسه اكليل من الورد ويطرد من البلد لانه يقلب الحقائق ويتلاعب بالعواطف ..

وكتب افلاطون فكر سقراط لانه لم يكتب وكان فليسوف متقشف لايهتم بشكله ولا اسرته ولا يصلح طعامه وقبض عليه بسبب انكاره لتعدد الالهه وقوله ان الديمقراطيه هي حكومة الغوغاء فطالبت الجماهير بقتله وكان القضاه يحاولون تخفيف الحكم ولكن الجمهور طالب بالقتل وحاول حراسة في السجن تهربيه فقال لهم اني علمتكم احترام القانون ولو كانا نرفض الحكومه فلا بد من احترام قرارتها ولو سمحت لنفسي بمخالفتها لكانت الحياة فوضي .. ثم سقى من سم الشيكران ولكن يقول والله انكم ما تدفنون الا هذا الايهاب ولن يموت الا جسمي .. وكان يقول اذا كان الموت عدم فهو راحه وأن كان الموت جزء فحيهلا به لانني واثق اني صاحب دين وخلق ..

ويقال ان سقراط تأثير بأمه حيث كانت قابله فكان يرى ان الانسان يخرج الى الوجود وعنده معلومات تبقي في حالة كمون ونحن نحاول ان نعيدها مرة اخرى من حالة الكمون الى حالة الانفعال والانوجاد وبالحوار والسؤال والتهكم تخرج .. وهو اعاد للقيم المركز وجعلها في بؤرة الاهتمام ..


سقراط انزل الفلسفه للارض وافلاطون جعل لها اصل مثالي وارسطوا جعل لها اصل لغوي فكري ويقول افلاطون الحمد لله انني يوناني لا بربري ورجل لا امرأه وحر لا عبد وولدت في زمن سقراط ..

وكان في اثنياء اربعمائه الف نسمه مائتنا وخمسون الف من العبيد والباقي من الاحرار ..

ولاتظن أن الاشياء من حولك واضحه وبسيطه وتمتلك عليها اجابة جاهزه بل الحياة معقده وتحتاج الى طول تجريب وتأمل ..

والفيلسوف هو شخص فشل ان يرى العالم والوجود من منظور الاعتياد .. ولذا قال بعض الفلاسفه تجراء واستخدم عقلك لان الاشياء من حولك غير واضحه ولو نمطتها ووضعتها في قوالب جاهزه من صنيعة اجتماعيه ..

ولاشك ان الاندهاش ولاستغراب والسؤال هو اساس في الفلسفه .. وهذه عقلية الصغار قال بعضهم يارب لماذا العالم ملي بالاطفال والعباقره والكبار والحمقى ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 19-06-2014, 12:23 PM   #7
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
وهناك فلاسفه طبائعيون قبل سقراط ولهم افكار مبدعه مثل قولهم بالتطور العضوي وخروج الكائنات بعضهم من بعض .. وديمقراطيس الذي قال الجوهر لا ينقسم وهو ابسط بسيط وكل الوجود مركب من ذرات ماديه ماعد النفس .. وقال هيرليط بالجداليه والديالتيك وهو دوام التغير والتبدل في الاشياء وهو صاحب مقوله انت لا تستطيع ان تسير في النهر مرتين لانك تتغير او يتغير الماء ولاشك ان الانسان في ثلاث سنوات يتغير كل خلاياء جسمه وتتجدد من جديد ما عد الجهاز العصبي لا ييتغير بل يتناسخ كما هو وقيل ان الاشياء ثابته ولا جديد تحت اشعة الشمس ولا حركه ولا شي والنقض والابرام والمحو والاثبات اوهام ..

وهذا انكار للمعلوم الضروري .. وعلماء الاسلام قالوا

المكابره على الضرورات مرار اي جنون ..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 22-06-2014, 12:53 PM   #8
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

هيجل كان يرى الاشيا تتفاعل وتتحرك وتتألف من الشي ونقيضه بدرجات متفاوته والعبره لما غلب وهذا هو اصل المنطق الحديث كما يقول زكي نجيب .. اما المنطق القديم اليوناني فيرى الاشياء منفصله وغير متداخله وذات طبيعة واحده غير متحركه ..

نسطيع ان نقول ان المنطق الحديث يركز على السبيبه والحركيه ولذا قال هيجل الاشياء مكونه من مادة وحركه .. والمنطق القديم يرى النتيجه والثبوت .. ولعل سبب ذالك ان المنطق اليوناني القديم كان سبب تأليفه هو الرد على اهل السفسطه وهم القائلون بعدم وجود اشياء ثابته الا في نفس الانسان اما في الخارج فلا يوجد شي .. فجاء المنطق اليوناني وقال بوجود الاشياء وثبوتها وأنها في الخارج موجوده .وفي الداخل موجوده بأعتبار ان المرفعه هو اكتشاف ما كان موجودا في النفس البشريه ..


قال زكي نجيب .. كلاما ما معناه
المنطق القديم يقول ان الكيفيه هي الاصل لا الكم .. مثل ان يقال ان العالم مكون من كيفيات اربع تراب وهواء وماء ونار .. ويتألف من اضداد ثلاث رطب ويابس .. وحار وبارد .. وثقيل وخفيف ..
والشي اما واما ..
اما ان يكون بارد او حار .. ثقيل او خيف .. رطب او يابس .. هوائي او ناري ..

والمنطق الجديد يقول

بالكيفيه .. فالشي يكون حار وبارد بحسب درجته فتاره يقرب من التجمد وتارة يقرب من الغليان وبين التجمد والغليات مائه درجه نسطيع ان نقول ان الشي بين بين .. فالكيفيات مكونه من الامرين ( كميه)
فلايكون بارد خالص ولا حار خالص الا في درجه واحده وهي الدرجه المتطرفه درجة التجمد والغليان بعباره اخرى نقول ان كل شي فوقه شي .. او كل شي اسهل من شي ..

وهذا المنطق يقرب من حديث (( اذا انظر احدكم للدنيا فلينظر الى من هو اسفل منه فهو اجدر ان لا تزدرو نعمة الله عليكم .. واذا نظر احدكم للدين فلينظر الى من هو اعلى منه ))
فالحديث يدل على ان الوضع الاجتماعي والديني درجات متفاوته قريبه من الخير وقريبه من الشر ..
وأن كل شي فوقه شي ..


فالمنطق الحديث يركز على الكم والنسبه والمنطق القديم يركز على الكيف بل ان المنطق الحديث يقول بتحول الشي من كيف الى كيف اذا غلب احدهما على اخر وأن الاشياء تتطور وتتحول وتتغير .. او نقول ان اللمنطق القديم كيفي فاصل واللمنطق اللحديث كمي غير فاصل وهيجل اراد الجمع بين الاشياء وبين ان الاختلاف في الدرجه هو المسيطر على العالم
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 22-06-2014, 01:22 PM   #9
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

المنطق المعرفي هو دراسة حصول المعرفه في الذات العارفه كيف يحصل وما هي المعرفه الصحيحه والخاطئه وكيف تنموا وتتطور المعرفه في الذات العارفه .. بعبارة اخرى نقول دارسة المعرفة الصحيحه واللمعرفه الخاطئه في الذات العارفه وفي الخارج الموضوعي ..

اولا ما مصدر المعرفه ؟؟

المثاليون واهل السفسطه قالوا هي الذات العارفه (( اصالة التصور )) فنحن نكتشف الاشياء التى زودنا بها من عالم المثل فالنفس تولد والمعارف فيها في حالة كمون والتعلم يكشف لها ما كان كامنا في ذاتها وبهذا يفرقون بين الذاكرة الاصليه والذكراه الكسبيه .. فالذاكرة الاصيله هي علوم زوت بها الذات من عالم اخر حين تكونت في بطن امها .. والذاكره الكسبيه هو ما تعلمه الانسان من مهارات ومعارف وعادات

اما اهل السفسطه فقالو بذاكرة واحده وهي الذاكرة الاكتسابيه وجعلوا ذات العارف هي اصل المعارف فالحق ما صدقه الانسان وامن به ولو لم يقم عليه الدليل والبرهان لانه لاوجود لاشياء ثابته في الكون والانسان يضل في احساسه ويضل في عقله فالعين ترى السرب والعقل يثبت شي وينكره .. فاذا كان الحس يخطي والعقل يخطي فلا يمكن الركون اليهما بل نقول ان لكل انسان قناعته وهي صحيحه لكنه عنده ولا تلزمنا ..

اما المشككه فقالوا المعرفه هي ان تشك ثم تبني معارفك على يقين تؤمن به وكل معرفة لم تشك فيها ولم تؤسس لها من جديد ببرهان عقلي فهو معرفة خاطئه .. وهذا المذهب يقرب من مذهب المتكلمين الذين اوجبوا النظر على كل عاقل وقالوا ان اول واجب هو الشك او النظر او القصد الى النظر .. وقال المعتزله الواجب هو الهدم والبناء .. وقد نسب هذا المذهب الى ديفيد هيوم من المحدثين ..

وحجة المحدثين ان كل شي قابل للشك .. وكل شي يحوى ادلة وجوده وادلة بطلانه ولكل مذهب ودين ادلة اثبات وادلة نقض او ادلة داعمة ورد على الخصوم ..

ولكن هذا المذهب يستلزم عدم وجود حق ثابت في الاشياء .. والتزم هذا المذهب بهذه المسلمه وقال ان اقول ان الانسانيات (( اديان .. مجتمعات .. انفس .. عادات .. تقاليد .. قوانين )) الخ كلها قابلة للاخذ والرد والواجب فيها التسامح .. بخلاف الماديات (( الفيزياء واللكمياء والاحياء )) فهي غير قابلة للشك بل لا بد من التجربه والاثبات او النفي او التوقف ..

وبناء على هذا المذهب تبطل الاديان ويوجد حق ثابت وغير باطل .. وهذا يضاد القران ويبطله لان القرن يثبت ان السماء والارض خلقت من اجل الحق وهو صرف العباده لله رجاء ثوابه وخوفا من عقابه بطاعة رسله ..

وقيل نعرف بالحس فما د عليه الحس فهو الحق وبهذا قال لوك وقال اننا نعرف الاشياء بأربع مراحل ادراك ثم حفظ ثم تمييز ثم تقييم .. وقيل اننا نعرف الاشياء بالحس والعقل .. والحق اننا نعرف الاشياء بالوحي والعقل والتجربه او الحس .. لكن الحاكم على العقل هو الوحي .. ولا يمكن ان يناقض الوحي العقل ولا التجارب او المحسوسات .. لان خالق الانسان ومنزل القران واحد ..

وتطور المعارف يختلف بأختلاف الذات العارفه .. فخصوبة الخيال وتقليب الفكره على وجوه مختلفه وحدة الذهن ودوام الملاحظه والتامل واحضان الفكره موجب للاشراق والاكتشاف ..

وطريقة عمل الذهن رياضي فهو يطرح ويقسم ويضرب ويجمع ويصنع اشكال للمعارف في الذهن قال ديكارت ( اللعقل يتبع قوانين الرياضيات ) وقيل هي قوالب وانماط واشكال ذهنيه جامده او متغيره متطوره حيه تنموا وتكبر وتضعف وتقوى .. ونحن ندرك الاشياء ثم نقضيها ثم نجمع بين الامرين ..

وعندنا انواع من المنطق الاول الذاتي الاستبطاني والثاني تجريبي حسي مادي والثالث اجتماعي يتفاعل فيه عقل المجموع مع الموضوع الخارجي .. والرابع جدالي تتفاعل فيه الاشياء بحركة دائمه وينتج عنها اشياء مختلفه .. وبرجماتي نفعي ينظر الاشياء من جانب النفع ..

ما سبب الخطاء في المعرفه ؟؟

الذاتيون يقول السبب عدم صفاء الذهن وقلة علمه وتذكره .. والموضوعيون يقولون خفاء الموضوع وعدم وضوحه والمثاليون يقولون عدم تذكر الموضوع في النفس العارفه والمشككه يقولون عدم الشك بالموضوع والابرام واللنقض والمحو والاثبات بناء على قصد وبحث ومعرفه .. بعبارة اخرى نقول ان بعض الناس يقولو فكر زين وبعضهم يقول ابحث عن الحقيقه وبعضهم يقولول لا تتعب نفسك فالوضع غير واضح وبعضهم يقول لا تصدق كل ما يقال لك ولا تجزم بكل ما تفكر فيه .. وهكذا
كل انسان يأخذ بمنهج معرفي اما الشك او التفكير السليم او النسبيه .. الخ .
.
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 26-06-2014, 12:16 AM   #10
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
صفات الروح واحولها معللومة المغني مجهوله الكيفيه والعين .. اي اننا نعرفها بأثارها وصفاتها ولا نعرفها بعينها وبحقيقتها تشبه معرفتنا بأثار الكهرباء وعدم معرفتنا بحقيقة الكهرباء وماهيتها .. وهي الجزء المدرك المنفعل المريد من الانسان .. وجزء منها غيبي وجزء منها معلوم عند بعض الخلق فهي من الغيب النسبي لان الملائكه تنفخ فيها الروح وتقبضها وتحنطها وتصعد بها .. الخ كما ورد ..

والغيب مالم يدرك بالحس او العقل وانما بالوحي لان خارج حدود الحواس والغيب هو عالم وجودي لا يحيط به المخلوق الا بما قدرة الله عليه ولذا تمدح ربنا بأنه عالم الغيب وهو ما يقع في المستقبل وما وقع في غابر الازمان وما وقع في الحاضر وخفي عن بعض الناس وعلمه بعض الناس .. ولذا سمي الله القصص القديمه (( انباء الغيب )) بحكم ان الانسان المخاطب بالقران لا يعرف عنها شي ..

او نقول عندنا غيب مطلق وغيب نسبي اضافي يختلف بأختلاف الخلق ..

والروح بمعني ما يحصل به حياة الاجساد لم يرد في القران على الصحيح .. وقوله (( ويسلونك عن الروح قل الروح من امر ربي )) صوب ابن القيم أن المراد بالايه ملك عظيم من الملائكه لان اليهود لا يسألون الا عن شي من عالم الغيوب لايعرفه البشر بخلاف الروح التى يحصل بها الحياة فالناس تكلموا فيها قديما وحديثا فتكون من الاشياء التى تدرك بالتعلم والاطلاع ..


واخلتف الناس في حد الروح حتى وصلت الاقول الى الف او ثلاثة الالاف كما قال ابن دقيق العيد وقيل بل ثمانية عشر الف كما ذكر صديق حسن خان .. والكلام في الروح جائز لان الايه محموله على ملك لا على الروح الموجوده في البدن ..

والروح مخلوقه لكن لا نعرف من اي شي خلقت والتراب خلق منه الجسد .. ولا نعلم كيفيتها في طولها وعرضها لكننا نقول انها عين قائمه بذاتها او جسم له صوره ..
وحدها انها عين حادثه مجهوله في بعض احوالها قائمة بنفسها ذات صورة وصفات لا تكيف تتصل بالبدن فتحياء وتنفصل عنه فيموت وهي خالده يبلى ظرفها ولا تبلي وتسعد معه وتشقى ..
وقال مالك هي جسم له صورة كصورة الانسان في اللشكل والهيئه .. ولها ايد وارجل وعين او هي اجسام لطيفه متخلله في البدن او هي عين قائمه بنفسها وليست هي الحسم ولا جزء منه ولا عرض له ولا هي الحياة .. وليس لها مسكن بل تسرى في كل الجسد ..

وقال ابن القيم هي جسم نورني علوي خفيف حي متحرك يسري في الاعضا سريان الزيت في الزيتون والفحم في النار ..

قلت الظاهر ان حدها هي جسم حادثه له صورة وصفات مباين للجسد في طبيعته وضروري لبقائه

وجاء روح في اربعة وعشرين موضعا من القران حتى قال ابن عباس الروح نزل في القران بمنازل فسمي جبريل روح لانه ينزل بالوحي وهو سبب حياة القلوب على القوة والسعه والراحه والنصر كما في قوله (( وتذهب ريحكم )) لان الرائحة دليل الوجود والصنر (( وايدهم بروح منه )) لان النصر سبب لبقاء الاورح وقال في اهل القرب (( فروح وريجان )) اي رحمه وسرور وفوز وراحه وكللها تحدث لا هل القرب عند الوفاه


والروح والنفس شي واحد لكن الروح يطلق على بداية الروح ونهايتها والنفس يطلق على اتحاد الروح بالجسد وتشكلها على حسبه فهي تشبه الماء سبب حياة الاشجار ويختلف نتائجه في كل شجره فهو حامض في اليمون وحلو في العنب .. وتطلق النفس على اجزء البدن كالدم وقال بعضهم ان في الانسان روح ونفس واللصواب خلافه
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 04-07-2014, 07:45 PM   #11
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131



ترجمة فيلسوف محب الحكمه .. وأول من اطلقها سقراط .. قالها كردة فعل على أهل السفسطه الذين يقولون أننا نعرف كل شي .. فقال سقراط ان احب المعرفه ولا ازعم انني اعرف .. وهذا يوحي بتواضعه

واختلف الناس قديما وحديثا في تعريف الحكمه

قال افلاطون ادارك الحقائق كما هي .. فهي المعرفه .. فعلى هذا يكون عالم الكيمياء حكيما والطبيب حكيما والمهندس حكيما لانه يعرف في فنه الحقائق كما هي ..

وقال ارسطو هي اللعلم بالاشياء العلياء .. اي الالهيات .. لانها ثمرة العلم ونتيجته .. اي ان العلم يدلك على الله والموجودات تدل على الموجود وفي كل شي له ايه تدل عليه .. وبهذا تكون الحكمه هي دلالة المصنوع على الصانع ..

وقال الكندي الحكمه هي معرفة حقائق الاشياء على قدر الطاقة البشريه والتشبه بأفعال الله قدر الطاقه فهي علوم وحسن عمل .. أما التشبه بأفعال الله فهذا امر لا يجوز لان الله لا يشبه شي ولان اصل الاسلام هو الفصل بين الخالق والمخلوق .. فلله صفة تخصه وحقوق تخصه .. وللمخلوق صفة تخصه ومخلوق تخصه .. أصل الشرك في البشر سببه وهو عدم الفصل بين الله وبين المخلوق في الصفات وفي الحقوق ..

وقال ابن سيناء هي استكمال النفس البشريه بإكمال التصور وكمال البرهان على قدر الطاقة البشريه .. وكأن الغاية هو العلم لوحده .. واكثر فلاسفة المسلمين عندهم حسن تصور وحسن تأليف ولهم سلوكيات شاذه ..

والطاقة البشريه الوسع البشري او ما يمكن للانسان ان يصل اليه .. فمن المعلوم ان لكل انسان قدرة خاصه لا يستيطع ان يتعدها وهي مختلفه بأختلاف الناس ولكنها تبقى طاقة بشريه .. وكما أن للمعده سعه وللعضلة البشريه سعه وللابصار غاية ونهايه وللسمع نهاية كذالك القدارت العقليه لها حد وغاية ونهايه ..

وكل التعريفات تدل على انها الجهد العقلي في معرفة الوجود بكافة اشكاله وصوره .. اي اعمال الانسان عقله في نفسه وجماعته وما حوله من الاشياء وما ورءا الاشياء من الغيوب .. عن طريق التأمل والتبصر والقياس وطول التفكير ..

وقد قسمت الفلسفه الى قسمين

القسم النظري وهو ما لايترتب عليه عمل وهي ثلاثة (( الرياضيات .. الطبائعيات .. الالهيات ))
القسم العملي وهو ما يترتب عليه عمل وهي ثلاثة (( تهذيب الانفس .. تهذيب الاسره .. اصلاح المدينه))

وبهذا تعرف ان الفلسفه الاجنبيه لا تقيد بأي قيد شرعي ولا عرفي بل هي بحث عقلي محض في كل ما حول الانسان .. وبهذا فارقت الفلسفه الاسلاميه التى هي اعمال العقل فيما يجوز للعقل أن يعمل فيه وهو الكلام في الموجودات الا الالهيات والشرعيات فلا يتكلم فيه الا بدليل من الوحي


والعقل كما انه يخضع للتجربه في عالم الحس .. ويخضع للاستقراء في عالم الموجودات كذالك يجب عليه ان يخضع للوحي في عالم الغيوب وعالم التشريع الذي هو حق الله وحده ..

وقد بداء البحث العقلي في الوجود عن طريق التأمل منذ نزل ادم الى الارض ثم سرى هذا التأمل العقلي في شعوب الارض .. وبهذا تكون الفلسفه ولدت مع الانسان نفسه وهي اصلاح المعاش واكتشاف طبائع الاشياء بالعقل ..

وقبل اليونان كانت الفلسفه في مصر والعراق ..وانما اليونان لهم فضل التحقيق والتنقيح والتلاقح حيث ساهموا في تطويرها ورفعها فهم لم يبدؤ من الصفر بل بداء من حيث انتهي الاخرون ..

وأول ترجمه في الاسلام كانت في عام ( 80 ) هـ حيث امر خالد بن يزيد ان يترجم له شي من الكيمياء من اليونان والقبطيه ..

والحكمه فاعلها العقل وغايتها معرفة الحقيقه وسعادة البشريه ومادتها التأمل والتبصر والتدبر والتفكر او تفاعل الذات مع الموضوع وصورتها اقوال وافعال راشده ..

والحكمه تأثرت بالاديان صحيحها وفاسده ومن خبرات الشعوب والافراد صحيحها وسقيمها ففيها الوهم والحقيقه والاحتمالات والكذب ونحوها لان العقل البشري غير معصوم .. وكما أن العين تخطي في النظر ويسبق الوهم على الاذن فكذالك العقل قد يهم وقد يخطي وهذا وارد كثرا ..

وعند المسلمين العلوم نوعان عقليه وهي استخدام العقول لمعرفة حقائق الاشياء .. وعلوم نقليه وهي استخدام العقول لتصحيح النقل وفهمه والعمل به بأصول استنباطيه واستدلاليه مضبوطه متبعه يقلد فيها الصحابه في طريقة الاستنباط ويجري على عاداة العرب في فهمها وكلامها واستنباطها لان الامه الاسلاميه امة عربيه نزل القران بلغتها وبمعهودها ونزل على الصحابه فهم اقرب الناس للفهم .. فهم اهل الاختصاص كما يقال .. واذا لم نقل بذالك فمعني ذالك ان فهم القران عام لكل امة ولكل لسان وفي كل ثقافه وفي كل عصر وبذالك يفقد القران والسنه الاستقلال ويكون تابع لغيره والاصل ان الوحي يقود الانسان ويحكم على الواقع بما فيه ..

قال بعض الناس

ان علم الكلام يختلف عن الفلسفه من حيث الانتماء المنهج والموضوع والغايه
فالفلسفه انسانيه تصدر من الانسان في كل مكان وزمان وهي اعمال العقل في الاشياء
ومنهجها الحريه المطلقه بدون ضابط شرعي اوحتى اخلاقي
وموضوعها الانسان والالهيات والكون
وغايتها معرفة الحقائق والتشبه بأفعال الله والوصول للسعاده

اما علم الكلام
فينتمي الى المبتدعه من المسلمين
ومنهجه البحث العقلي
وموضوعه السمعيات والنبوات والالهيات والمعاد
وغايته تقرير العقيده والدفاع عنها ..

قال الايجي علم الكلام هو أثبات العقائد الدينيه بأيراد الحجج ودفع الشبه .. اهـ



الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 06-07-2014, 06:28 PM   #12
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131
العلم هو حصول المعلوم في الذهن والجهل خلو الذهن من المعلوم ..

وهو نوعان ما يقع بدون نظر ولا استدلال مثل معرفة اللذه والالم ومعرفة أن النار حاره والسماء ممطره والجبل صلب والماء مغرق ونحوها من الامور ..

وهذا يدل على أن الضروي قسمان العلم بالمحسوسات الظاهره مثل المسموعات والبمصرات والمشمومات والمذاقات والملموسات

والعلم بالحواس الباطنه مثلل اللذه ولالم

والنظر هو التفكير واعمال الذهن .. والاستدلل هي البرهنه على الشي ..

وانكر بعض الناس العلوم الضرويه وقال كل العلوم كسبيه .. وهذا القول بيبطل الفرق بين المجانين والعقلاء حيث ان العاقل هو الذي لدية بدهيات عقليه مثل الواحد نصف الاثنين والكل اكبر من الجزء والضدين لا يجتمعان ولا واسطه بين النفي والاثبات

وقيل ان العلوم التصوريه ضروريه والعلوم التصديقيه منها الضروري ومنها الكسبي

وهذا قول وجيه .. لان الانسان عنده قدره على التصور والتخيل ولكن الاثبات والبرهنه هي الصعبه

والعلم الكسبي هو ما حصل في الذهن عن طريق النظر والتجربه والاستدلل ونحوها .. وبه يتفاوت الناس .. قال الامدي هو العلم المقدور بالقدرة الحادثه ..

وهذا تعريف جيد .. فهو علم مقدور اي في استطاعة الانسان الوصول اليه .. والثاني انه مربوط بقدرة الانسان العقليه ..

واختلفوا في وقوع العلم بدون نظر ولا استدلال فجوزه ابو اسحاق ومنعه اخرون .. وهو ما يسمي الكشف او الالهام اي انك تأخذ المعلومه بدون ان تعمل ذهنك او تجري تجربه او تبحث وأنما تتصور لك الاشياء في قلبك كما هي بدون تعليم ..


عرفنا الان ان العلم هو وقوع المعلوم في الذهن .. وأن العلماء اختلفوا في تقسيمه فمنهم من يراه كله ضروري ومنهم من يراه كله كسبي والصحيح انه كسبي وضروري .. اي شي يقع في العقول بدون تعلم ولا تعليم وشي يقع في العقول بالتعليم والتفكير والاستدلال
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 06-07-2014, 06:41 PM   #13
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131

احكام العلم ..

1 - هل يمكن ان يكون العلم الضروري كسبي والكسبي ضروري ..

لا يجوز .. لان الضروري كما قلنا هو اصل العقول أي الاشياء التى اتفقت عليها العقول بالفطره فلا يمكن ان نخلط بين علمنا بأن النار حارة وعلمنا بأن الذره تنقسم الى برتون والكترون .. فالاول لا يحتاج الى برهان ولا تجارب والثاني يحتاج الى برهن وتجارب .. وأصل ذالك ان هناك اشياء قابلة للصدق والكذب بذاتها وفيه اشياء لا تقبل الكذب ولا الصدق مثل الوحد نصف الاثنين والانسان لا يكون في مكانين وزمانين فهذه تعلم ببداهات العقول


2 - هل العلوم مرتبة واحده ام مراتبه ..

بأعتبار الانسان هي مراتب فهناك اشياء عند بعض الناس مشكوك فيها وعند بعض الناس هي يقين لا يقبل الشك .. وبأعتبار المعلوم .. هناك اشياء خفيه تختلف فيها العقول وفي الغالب أن كل شي لا يدرك بالحس فهو غامض خفي ولذا كثر الخلاف في المجردات ..

اذن صارت العلوم متفاوته بحسب المعلوم وبحسب العالم
..
الزنقب غير متصل  
قديم(ـة) 10-07-2014, 03:24 PM   #14
الزنقب
كاتب مميّز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 2,131


ادارك الجمال هل هو شأن نفسي او اجتماعي او روحي ..

اذا قلنا انه نفسي فهو يختلف من شخص الى شخص فأنت تعجب بجمال ما يوافق

مزاجك وطبعك وما يكون على مقياسك الخاصه

واذا قلنا شأن اجتماعي فما رأه الناس جميل سوف يرجون لجماله بين الافراد

ثم تتولع فيه الافراد فيكون مثل تشجيع الاندية الرياضيه يشجع الانسان حسب ما وجد

الانسان تشجعه وتمدحه خصوصا من اقاربه واهله .. او يشجع المنتصر دائما .. او يشجع

كردة فعل مثل من يشجع مكايدة لمن يكره كمن يشجع الفريق الفلاني لان فلان من الناس

لا يشجعه وهو منافس لفريقه ..

واذا قلنا ان التشجيع امر روحي فمعناه ان ادارك الجمال نابع من تحققه بعالم المثل او عالم

الغيب السابق للوجود فكل حقيقة في الوجود تقارب وتماثل عالم المثل فلها من الجمال بقدر المماثله

ومن هذا نشاءت الفكره الفلاسفيه التى تأثر بها كثير من فلاسفه الاسلام وهي التشبه بأفعال الله او

بصفات الله .. او ايجاد الانسان الكامل كما يرى ابن سيناء واضرابه ..


وهل الجمال شي مختفي ونحن نكتشفه بطول التأمل والنظر كما قال الشاعر

كلما زدته نظرا .. زادك حسنا ..

او نكتشفه بكلام الناس عنه ومدحه له حتى يدخل في نفوسنا


لو لاحظنا

ان كل اجزاء الفلسفه تترابط بين امرين

اما مثالي يعطي الاولويه للفكر والمثال

او واقعي يعطي الالويه للواقع والمشهود

ومن هذين الامرين نتجت عدة فلسفات

ذالك ان الانسان يعيش صراع بين عالم المحسوس وعالم المثل وفي نفسه نزوع وميل

لعالم الشهود وعالم الغيوب ..


فهل الواقع صورة مشوهه من عالم المثل يعني انها صورة لم تكمل وهي ناقصه

وجهدنا في اكمالها حتى تصل الى الصورة المقاربه للعالم الاعلى

او الواقع هو الواقع ولا وجود للمثل فيه وتكلميه بدوام الاختراع والابتكار والابداع

لماذا التقابل بين هذين المذهبين

لان عالم الماده عالم مشاهد متغير

فلما كان مشاهد طغي على العقل واصبح لا يرى سواه

ولما كان عالم متغير في نهايته طغي عليه الفساد والزوال والنهايه

والنفس متعلقه بالمشاهدات وبالكمالات وبالابديه والخلود

فاذا غلبت جانب الكمال والخلود قالت بعالم المثل لان الواقع متغير سريع

الفساد ناقص فان ..

واذا غلبت عالم المشاهدات قالت بعالم واقعي يصارع الانسان

فيه من اجل البقاء والارتقاء والاصلاح والاقوى هو صاحب الهيمنه على هذا العالم


والمثل العليا هي الخير والجمال والحق وهي ابداية كامله صالحه مصلحه


قال الفلاسفه المثاليين

لو عرفت الجمال نفسه وعوت نفسك على الارتقاء للمثل ترى كل مادي متغير

لانك تنظر اليه بعامل الزمن وهذا مهم

لان النظر بدون عامل الزمن معناه اننا نرى المتغير على انه دائم ولا نرى تطوره

وتغيره وتبدله وهذا خرق عقلي

فعامل الزمن هو الذي يريك البديات والنهايات والاحوال والمألات وهو شأن

انساني .. والنفس متعاليه عن عامل الزمن فهي لا تتجزء ولا تتغير لانها ليست

من عالم الماده بل من عالم المثل هبطت من عالم الهي اعلى كما قال ابن سينا

هبطت اليك من المحل الارفع .. ورقاء ذات تحيز وتمنع
الفت وما الفت فلما داخلت .. انست مجاورة الخراب البلاقع

وقالوا

النفس فيها القيم الكليه والقدره على ادراك الجمال من عالم المثل في وجودها السابق

اي انها تفهم الكليات وتدرك الجمال بأصلها ونحن في تعلمنا نتذكر ولا نتعلم لان اصل العلوم

موجود في دواخلنا فهي شي كامن مثل كمون النبات في بذرته ..

ويجب علينا ان نحرر انفسنا من ضغط الجماعه وضغط الجسوم حتى تخلص اروحنا

ونبداء بالتعرف عليها كما هبطت من المحل الارفق كالحمامه الورقاء حتى لا تنس

في محل الفناء والموت والزوال .. فأنت ترى انها فلسفه تحتقر الواقع وتتعالي

عليه ولا تؤمن به ..


اذن المعرفه تذكر والجهل نفسيان .. لان جهدنا اعادة النفس لما شاهدته في علم المثل حتى

تتطهر الروح من ضرورات الجسد وضغط الجماعه ..

وفكرة وجود النفس في عالم سابق من الافكار العامه الكليه التى لا ترتبط بمفكر ولا فيلسوف

وبعض الامم الوثنيه ربطت الابداع بالجمال بالاوثان والشيطين .. فالالياده تسع اله واخوهم ابلو

وهو عباره عن تفاعل بشرى الهي خلق الجمال والفنون لها ارباب ملهمه فيقال شيطان الشعر

والربات المهلمات ربة الشعر والنحت


اذن الموجود صورة ناقصه لموجود حسي ناقص .. لانه لاينقل من المحسوس للمعقول

ومن الماده للمثال لان الذهن عليه ان يقلد الصوره التى هي تقليد لصورة من عالم المثل

يعني انت تحاول ان تنظر الى صورة عالم المثل وعليك ان تقلدها ولكل شي كماله في

عالم المثل ..

ولكن كيف ندرك مثال الموجود ؟؟

عن طريق التأمل العقلي والعزله النفسيه ودوام الفكر فنحن ننظر الى صور عالم

المثل في نفوسنا ولا ننظر اليها كما هي

وضرب مثالا برجل يجلس في كهف وينظر الى ضلال الاشياء في الجدار

فالعالم خلفه وهو ينظر في صورة ويحاول ان يقلد صورة المثال لا المثال

لان رؤية المثال متعذره في الحياة ..

ولا ترى الا بعد الوفاه ..

فالتأمل العقلي يجعلنا ننظر الى ظل وصور وخليفات عالم المثل في القيم

والاخلاق والعماره والحسيات ونحوها

والناس في رؤيتهم لهذه الصور والامثله مخلتفون

فهم يشبهون من ينظرون الى كتابه في جدار وهي صغيره وبعضهم

قوى البصر شديده التركيز فيحاول ان يقراء

والاخر غافل وهناك من عنده ضعف بصر رغم قوة تركيزه

وهناك من عنده قوة قوة بصر لكنه لا يركز

وقوة البصر هي قوة الاستعداد العقلي والتركيز هو دوام التأمل والتمهل والتفكير

بأختصار هي عقل قوى مستعمل .. بخلاف عقل معطل او عقل ضعيف لا يكاد يعمل ..


فواصل


افلاطون يرى ان الشعراء يطردون من جمهوريته

والسبب لانهم يقلدون التقليد ولا يقلدون المثال فلا يوجد عندهم قوة عقل ولا شدة تركيز

وبهذا هم يكرسون السائد ولا يرتفعون بالحاضر ولا يرتقون به


قال يوسف زيدان ان الانسان تحب المفاهيم المطاطه التى لا تحدد الاشياء بدقه

من اجل ان تمشي الحياة وحتى لا نجهد الذهن .. ومن اجهل الاشياء قولهم حب افلاطوني

لان افلاطون يحتقر المرأه والحب بين البشر امر حقير لانه مادي متغير والحب الافلاطوني

هو حب المثال الذي لا يتغير ولايحول ولا يزول ولا ينقص اما الدنيا وما فيها فهي حياة

الاغيار والفناء والتغير والصيرورة الدائمه ..

وقال افلاطون ان العبد والمرأه من طينة واحده فهو منحطين عن مستوى الرجل

بل قال ان المرأه ليست ادميه فهي من شي اخر ..
الزنقب غير متصل  
موضوع مغلق

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 04:57 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)