بريدة






عـودة للخلف بريدة ستي » بريدة ستي » ســاحـة مــفــتــوحـــة » لكم الله أيها المطاوعة .. المراكز .. الحلقات ..

ســاحـة مــفــتــوحـــة المواضيع الجادة ، والنقاشات الهادفة -- يمنع المنقول

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 29-09-2006, 05:36 AM   #1
قاضي المظالم
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 30
لكم الله أيها المطاوعة .. المراكز .. الحلقات ..

[align=justify]بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على مَن لا نبيَّ بعده .
وبعد : فإنَّ اللهَ سبحانه قد أعطى الإنسانَ نعمةَ العقلِ ، حتى يُميَّزَ بين الصَّحيحِ والسَّقيمِ ، والضارِّ والنَّافعِ .. وحتى يتَثَبَّتَ ويَتَأكَّدَ مما ينقلُهُ ويسمعُهُ ، لأنَّنا في زَمَنٍ كَثُرَ فيه الكذبُ .. ونشرُ الإشاعاتِ والاتِّهاماتِ الكاذبةِ .. ورميِ العُلماءِ والدُّعاةِ والصالحينَ بما ليس فيهم .. وأصبحَ ذلك منهجٌ لبعضِ مَن لا خلاقَ له .. حتى تطوَّرَ بهم الأمرُ إلى الاستهزاءِ بهم وبهيئاتِهِم .. وكيلِ الاتِّهاماتِ لهم بمكاييل مُتنوِّعة ..

أكتبُ هذه السطورَ .. أدافعُ فيها لله سبحانه عن أعراضِ أُناسٍ اتُّهِموا زوراً وبُهتاناً بما هم منه بَرَاء .. وإلى اللهِ المُشتكى فأقولُ وباللّهِ التوفيق :

الناسُ لا يسلمُ أحدٌ منهم .. فاللهُ سبحانه وهو الخالقُ لهذا العالمِ .. قالوا عنه : إنَّ له صاحبةً وولداً .. وقالوا : إنَّ اللهَ فقيرٌ .. وقالوا : يدُ اللهِ مغلولة ..

وكذلك أنبياءُ اللهِ ورُسُلُه وصفوتُهُ من خلقِهِ لم يَسلموا من أذى النَّاسِ .. فوَصَفوهم بالجنونِ تارةً .. وبالسِّحرِ تارةً أخرى .. وبالبحثِ عن الرِّئاسةِ أو المالِ أو النِّساءِ .. وبأشياء أخرى عظيمة .. صَدَرَت جُزافاً من القومِ البَهَتةِ ..

وكذلك صحابةُ رسولِ اللهِ .. خير البشر بعد محمد صلى الله عليه وسلم .. فقد اتُّهمت عائشةُ في عِرضِها .. فقُذفت وهي غافلة .. واتُّهِم عثمانُ بأنّه أُرتِجَ عليه وهو على المِنبَر .. واتُّهِم حسَّانُ بن ثابت بالجُبنِ والخَوَرِ .. واتُّهِم ثعلبةُ بنُ حاطب بالنِّفاقِ .. وكلُّهمُ براء ..

وكذلك علماءُ السَّلفِ والتابعين ومن تبعهم بإحسانٍ ..
فقد اتُّهِمَ الخطيبُ البغداديُّ بشُربِ الخمرِ واللِّواطِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ الإمامُ الزهريُّ بمداهنتِهِ وتأثُّرِهِ بخلفاءِ بني أُمّيَّةَ .. وهو براء ..
واتُّهِم أبو نُعيم الأصبهاني في عقيدتِهِ .. قالوا أشعريٌّ .. فهُجِرَ ومُنِعَ من الجلوسِ في الجامعِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ ابنُ قُتيبةَ بسوءِ عقيدتِهِ .. اتُّهِمَ بالزَّندقةِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ الراغبُ الأصفهانيُّ في عقيدتِهِ أيضاً .. اتُّهِمَ بالاعتزالِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ الإمامُ النسائيُّ بالتَّشيُّعِ .. وهو براء ..
واتُّهِم الإمامُ البخاريُّ مع برائتِهِ من ذلك .. اتّهِم في مسألةِ اللَّفظِ .. وهو براء ..
واتّهِم ابنُ حبَّانَ بالزَّندقةِ .. وهو براء ..
وكذلك اتُّهم عبد الحق بن عطيَّة ويعقوب الفسوي في المعتقدِ .. فقيل عن الأولِ زنديق ، وقيل عن الثاني : كان يَتشيَّعُ .. وهما براء ..
واتُّهم قاسم بن قطلوبغا بالكذبِ .. وهو براء ..
واتُّهم ابنُ المُلقِّنِ بسَرِقةِ الكُتُبِ .. وهو براء ..
واتُّهم ابنُ سيّد النَّاسِ بسوءِ الأَدَبِ .. وهو براء ..
واتُّهم الحافظُ ابنُ حجر بالزِّنى .. وهو براء ..
واتُّهِم شيخُ الإسلام بن تيميَّة بالتَّجسيمِ .. وهو براء ..
واتُّهِم المَلاَّحُ ابنُ ماجد بالخيانةِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ العلاَّمةُ صدِّيقُ حَسَن خان بالسَّرقةِ .. ينسبُ المؤلفاتِ لنفسِهِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ الأصوليُّ الآمديُّ بتركِهِ للصَّلاةِ .. وهو براء ..
واتُّهِمَ الشيخُ محمد بن عبد الوهاب مجدّد الدعوة بادِّعاءِ النَّبوَّةِِ .. واتُّهِمَ بأنه يُكفِّرُ النَّاسَ .. وهو براء ..

قال الشاعر :
ولا أحدٌ من ألسُنِ النَّاسِ سالمٌ ... ولو أنَّه ذاك النَّبيُّ المُطهَّرُ
فإن كان مقداماً يقولون أهوجٌ ... وإن كان مفضالاً لقالوا مُبذِّرُ
وإن كان سكيناً يقولون أبكمُ ... وإن كان منطيقاً يقولون مهذِّرُ
وإن كان صوَّاماً وباللَّيلِ قائماً ... يقولون زوَّارٌ يُرائي ويمكُرُ
فلا تُكثرن بالنَّاسِ في المدحِ والثَّنا ... ولا تخشَ غيرَ اللهِ واللهُ أكبرُ

والتُّهُمُ لا تزالُ تُلقى .. وسهامُ الاتِّهام تُصوَّبُ تجاهَ أهلِ الفضلِ والصَّلاحِ .. ولم يسلم المتأخرون منها كما هوحال المتقدمين ..

ولكن ينبغي للإنسانِ عدم تعطيلِ العقلِ .. لأنَّ في تعطيلِهِ إهدارٌ لكرامةِ الإنسانِ الذي فَضَّلَه اللهُ على سائِرِ الحيوانِ .. (( أم تحسبُ أنَّ أكثرَهم يسمعون أو يعقلون إن هم إلاَّ كالأنعامِ )) .. وأسوأُ وصفٍ يوصفُ به المرءُ أن يُدعى ( إمَّعةً ) يكون مع النَّاسِ حيث اتَّجَهوا .. ويميلُ حيث تميلُ الرياحُ ..

الحذرَ الحذرَ من إيذاءِ العلماءِ والدعاةِ والصالحين .. والاستهزاءِ بهم .. والتَّشهيرِ بهم فيما هم منه براء .. سواء كان ذلك عن طريقِ الصَّحافةِ .. أو التلفازِ .. أو المجالسِ ..

ولأنَّ موضوعَ الاستهزاءِ والسُّخرِيَةِ والتَّشهيرِ بأهلِ الدِّين .. والصُّلحاءِ من المسلمين .. من المواضيعِ التي يستغلُّها بعضُ ضُعفاءِ النُّفوسِ ، أو ممَّن في قلوبهم مرضُ الحقدِ والحَسَدِ .. أو ممَّن فيهم عقدةُ النَّقصِ .. وأعوذُ باللهِ من عقدةِ النَّقصِ .. التي تطالُ بعضَ مَن لم يصل إلى مرادِهِ .. فيرغبُ أن يعلو على أكتافِ الآخرين بالتنقُّصِ منهم .. أو لغيرِ ذلك من الأسبابِ .. أرى كلَّ يومٍ بالجرائدِ والشاشاتِ مَزلقاً ، ويقول الشاعرُ :
والظُّلمُ من شيَمِ النُّفـوسِ ... فإن تَجِد ذا عِفَّةٍ فلَعَلَّه لا يُظلمُ

والأصلُ في الاستهزاءِ والسُّخريَّةِ والتَّشهيرِ بالمرءِ المسلمِ الأصلُ فيه أنه حرامٌ .. لأنَّ أذيَّةٌ وبُهتٌ للآخرين .. وهو من أكبرِ الكبائرِ ..
روى أبو داود وأبو يعلى والبيهقيُّ والبزَّارُ من حديث : عمار بن أنس ، عن ابن أبي مليكة ، عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه : " أيُّ الرِّبا أربى عند اللهِ ؟ " قالوا : الله ورسوله أعلم ! قال : " أربى الرِّبا عند اللهِ استحلالُ عرضِ امرئٍ مسلمٍ " ، ثم قرأ قولَه تعالى : (( والذين يؤذون المؤمنين والمؤمنات بغير مااكتسبوا فقد احتملوا بهتانا وإثما مبيناً )) .
هذا في حقِّ المسلمِ عموماً ..
وإذا كان هذا في حقِّ الدُّعاةِ والصالحين فإنَّ ذلك يكون أشدُّ وأعظمُ ..
وإذا كان المُشهَّرُ به بريئاً فإنَّ ذلك يُعتبرُ إفكاً .. وإثماً .. وبهتاناً عظيماً ..

ولا شكَّ أنَّ من أسبابِ إيذاءِ النَّاسِ – خصوصاً أهلَ الخيرِ – بما ليس فيهم وتلفيقُ التُّهمِ والمصائبِ لهم .. الهوى والجهلُ .. والتعصُّبُ والانتماءُ الطَّائفيُّ .. وسوءُ الظنِّ بالآخرين .. والحقدُ والحَسَدُ .. نسألُ اللهَ العافيةَ والسَّلامةَ ..

رأى الملايينُ تلك المشاهد التي عُرِضَت على الشاشاتِ .. من أُناسٍ لا خلاقَ لهم .. ولا همَّ لهم .. إلاَّ الاستهزاء والسُّخرية وكثرة اللَّغطِ والغَلَطِ .. كلّ يومٍ ينالون من أحدٍ نيلاً .. وكان النَّيلُ ذلك اليوم من نصيبِ أهلِ الدّينِ - بل الدّينِ - عموماً .. فكشفوا عن أكبر اتِّهام للمراكز الصيفيَّة .. والمناشط الدَّعويَّة .. وأهل الخير .. خصوصاً المطاوعة كما يُسمّون .. وصفوهم بأبشع الأوصافِ .. وصوَّروهم بأقبحِ الصّورِ ..

لكم اللهُ أيها ( المطاوعة ) .. لكم اللهُ يا رؤساء ومُشرفي المراكز والأندية الصّيفيَّة .. لكم اللهُ يا مشايخنا الذين يوقِّعون على بياناتِ إنكارِ المنكراتِ .. لكم اللهُ يا أهل اللحى .. لكمُ اللهُ يا مَن اقتديتم بسنَّةِ المصطفى .. يا مَن استهزؤوا بكم واتّهموكم بالإرهابِ أمام المَلأ دون برهان .. لكِ اللهُ يا كلمة ( الله أكبر ) ..

فإلى المُستهزَءِ والمُشهَّرِ بهم وهم براءٌ أقول لهم :
عليكم بالصَّبرِ واحتسابِ الأجرِ عند اللهِ ..
عليكم بالتَّقوى والإحسانِ ؛ فإنَّها خيرُ مُعينٍ ..
استعينوا باللهِ .. ولا تعجزوا ..
فوِّضوا أُمورَكم إلى اللهِ .. فإنَّه نعمَ المولى ونعمَ النَّصيرُ ..
أبشروا بنصرِ اللهِ .. وبرحمةِ اللهِ ..
تذكَّروا أنَّ العاقبةَ للمتَّقين ..
تذكَّروا أنَّ اللهَ معكم ..
تذكَّروا أنَّ عاقبةَ الصَّبرِ جميلةٌ .. والعربُ تقول : ( من صَبَر ظَفر )
تذكَّروا أنَّ انتظارَ الفَرَجِ عبادةٌ ..
وتذكَّروا أنَّ اللهَ إذا أحبَّ عبداً ابتلاه ..
تذكَّروا أنَّ الله تعالى يقول : (( إنما يوفَّى الصابرون أجرهم بغير حساب )) ..
تذكَّروا أنَّ المحنَ فيها تمحيصٌ من الذَّنبِ ، وتنبيهٌ من الغفلةِ .. وتُعرض للثوابِ بالصَّبرِِ .. وتذكيرٌ بالنَّعمةِ ..

إنَّ بعضَ الناسِ لا يذكر إلا المحاسن .. وبعضُهُم لا يقعُ إلاَّ على العيوب .. وبعضُهُم يكذبُ فيعدُّ من العيوبِ في قومٍ ما ليس فيهم .. فيبهتهم ..
شرُّ الوَرَى مَن بعيبِ النَّاسِ مُنشغلٌ ... مثلَ الذُّبابِ يُراعي موضعَ العِلَلِ

أيُّها ( المطاوعة ) .. يا أهل الخير .. روَّاد المراكز والحلقات .. إنَّ سبَّهم لكم أكبرُ دليلٍ على فسادِ بضاعتِهِم .. إنَّ سبَّهم لكم واستهزاؤوهم دليلٌ على كونِكم ذوو شأنٍ عظيم .. لأنكم أهل الإصلاحِ .. وهم أهلُ الإفسادِ .. لأنَّكم تقفون في وجهِ التغريبِ والعلمنةِ والملعنةِ .. لأنَّكم تفوَّقتم عليهم .. وارتقيتم ذرى المجد .. وحِزتم الصلاحَ .. حيث حازوا هم الضلالَ .. نعوذُ باللهِ من الضلالِ ..

واللهِ لو تركتم طريقَكم لما استهزؤوا بكم .. ولقرّبوكم .. وآثروكم .. ليس حبَّاً بكم .. وإنما لأنهم يُريدون غوايتكم .. وابتعادكم عن تربيةِ الشَّبابِ .. وإصلاحِهِم .. فلا تتركوا طريقَكم .. استمرّوا ..

يقول الشاعرُ :
قل للّذي بصروفِ الدَّهرِ عيَّرَنا ... هل حاربَ النَّاسُ إلاَّ مَن له خَطَرُ
أما تَرَى البحرَ تَعلو فوقَه جيفٌ ... ويستقرُّ بأقصى قعرِهِ الدُّررُ
فإن تكن عَبَثَت أيدي الرّعاعُ بنا ... ونالنا من تَمَادي جهلِهِم ضَرَرُ
ففي السَّماءِ نجومٌ لا عدادَ لها ... وليس يخسفُ إلاَّ الشمسُ والقمرُ
وكم على الأرضِ من خضراءَ مورقةٍ ... وليس يُرجمُ إلاَّ ما له ثَمَرُ

إنَّ المتأمِّلَ ليجدُ أنَّ سرَّ استهزاءِ هؤلاءِ بالصُّلحاءِ .. يكمُنُ في كونِ أهلِ الفسادِ أرادوا الصَّلاحَ يوماً .. وبحثوا عن الدّينِ .. وحاولوا اللَّحاقَ بهم .. في طاعتِهِم لربِّهِم .. في تميُّزِهِم .. في عفافِهِم .. في طُهرِهِم .. في جهادِهِم .. في بُعدِهِم عن الهوى .. فلم يستطيعوا أن يكونوا منهم أو مثلهم .. لأنَّهم أهلُ هوى لم يستطيعوا تركَ أهوائِهِم .. فحسدوهم .. وغاروا منهم .. فاضطرّوا إلى التَّشويهِ عليهم .. وجعلِهِم بمثابةِ المجرمين والمُفسدين أمامَ النَّاسِ .. أو كأنهم يُظهرون ما لا يُبطنون .. كي لا يبقى أحدٌ على وجه الأرضِ يوصفُ بالصلاحِ والهُدى .. ولكي يكونوا مجرمين مثلهم في نظرِ الخلقِ .. ودَّتِ الزَّانيةُ لو أنَّ كلَّ النِّساءِ زوانٍ ..

يقول أبو الأسود الدؤلي :
حَسَدوا الفَتَى إذ لم ينالوا سَعيَه ... فالقومُ أعداءٌ له وخصومُ
كضرائرِ الحسناءِ قلنَ لوجهها ... حَسَداً وبغياً إنّه لذميمُ
وترى اللَّبيبَ محسداً لم يجترم ... شتمَ الرِّجالِ وعرضُهُ مشتومُ

وقد أنشَدَ عليُّ بن محمد المدايني قائلاً :
إنَّ الغرانيقَ نلقاها محسدة ... ولا نرى للئامِ النَّاسِ حُسَّاداً

وأنشد القناد :
اصبر على حَسَدِ الحسودِ ... ولو رَمَى بكَ في اللُّجَجِ
فلَعَلَّ طَرفَـكَ لا يعـودُ ... إليـكَ إلاَّ بالفــرجِ

ففي بعض ما يذكُرُ النَّاسُ من معالمِ أهلِ الدِّينِ ، وصفاتِ أهلِ الالتزامِ ، والقائمين على المناشطِ الدَّعويَّةِ ، والمحاضنِ التَّربويَّةِ ، ما يوجبُ الحَسَدَ والكَذِبَ عليه .. لعدمِ قدرةِ أولئك على الوصولِ إليه .. لاستحالةِ الطَّهارةِ .. والتغلُّبِ على الهوى .. ولما في قلوبِهِم من الأمراضِ ..

وما الذي يضرُّهُ ويقدَحُ فيه من جَهِلَ عَدوَّهُ ومناوئيه .. مع تولِّي ربِّ العالمينَ لنصرتِهِ وإرادتِهِ في السابقِ إظهارَ كلمتِهِ .. أبى اللهُ إلا رفعَه وعُلوّه ..
وليس لما يُعليه ذو العرشِ واضعُ
وما يَتَعَدَّى الحاسدُ فعلَه .. ولا يضُرُّ كيدُهُ إلا نفسَه ..

يقولُ حبيب بن أوس : قال رجلٌ لابنِهِ : " يا بنيَّ إيَّاكَ والحَسَدَ ؛ فإنَّه يتبيَّنُ فيكَ ، ولا يَتَبَيَّنُ في عَدوِّكَ ، ولو أَنَّ رعاعَ التَّبعِ .. وأسرى حبالةِ الطَّمَعِ .. شغلتهُم عيوبُهُم وأَهَمَّتهُم ذنوبُهُم .. وأُعينوا من الله بالتوفيقِ وحسنِ البصيرةِ .. لأسقَطَ أهلُ العلمِ عن أنفسِهِم مؤناً كثيرة من تكلُّفِهِم إزالةَ أكاذيبِهِم .. وكشفِهِم شبهَ زَخَارِفِهِم وأعاجيبِهِم .. لكن لم يُرد اللهُ بهم خيراً .. فخَذَلَهم .. وعن دفعِ الحقِّ بالباطلِ الذي لا ينفعهم شغلُهُم .. " ونحن نعوذُ باللهِ من غضبِهِ وخذلانِهِ ونسأله التوفيقَ لما يؤدِّي إلى رحمتِهِ ورضوانِهِ ..

يقول أبو تراب النخشبي : " إذا أَلِفَ القلبُ الإعراضَ عن اللهِ صَحِبَه الوقيعةُ في أولياءِ اللهِ " .

يقول الفيضُ بن إسحاق : سمعت الفضيل بن عياض يقول : " تكلَّمتَ فيما لا يعنيك ، فشَغَلَكَ عما يعنيك ، ولو شَغَلَكَ ما يعنيك ، تَركتَ ما لا يعنيك " .

ولن يخلي الله عز وجل كل عصر آنف بعد سالف .. إلى آخر الدهر .. من دافعٍ للكذبِ بالصِّدقِ .. ودامغٍ للباطلِ بالحَقِّ .. يجاهدُ في اللهِ بفعالِهِ .. ويحتسبُ ما عندَ اللهِ بمقالِهِ .. مُتَيقِّناً أنَّ مذهبَه القويم .. وسبيلَه هو السبيلُ المستقيمُ .. (( ليهلك من هلك عن بينة ويحيى من حي عن بينة وإن الله لسميع عليم )) ..
والواقعُ يشهدُ .. فإنكارُ النَّاسِ عامَّةً لفعلِهِم .. دليلُ إثباتٍ .. (( وما شهدنا إلاَّ بما علمنا )) .. ولننظر إلى مقالات كتاب المنتدياتِ الطيّبة ..

أما شبابُ المراكزِ الصّيفيَّةِ .. وروَّادُ حِلَقِ تحفيظِ القرآنِ .. وأعضاءِ المكتباتِ والمجموعاتِ الدَّعويَّةِ .. فقد أثنى على فعلِهِم اللهُ في كتابه .. ونبيُّنا محمد صلى الله عليه وسلم في سنته .. وعلماءُنا الكبار في بياناتهم .. بأقوالهم وأفعالهم .. ومن هذا شأنُهُم كيفَ لا يُلقَّبون بأهلِ الخيرِ ؟؟ ويُنوَّهُ بذكرِهِم بين العلماءِ الأعلامِ .. ولا عبرةَ بمَن يرميهم بما ليس فيهم .. أو ينسبهم بمجَرَّدِ الأهواءِ إلى قولٍ غيرِ وجيهٍ .. فلم يضرُّهُم قولُ الحاسدِ والباغي .. والجاحدِ والطاغي ..
وما ضَرَّ نورُ الشَّمسِ إن كان ناظراً ... إليهِ عيونٌ لم تَزَل دهرها عُمياً

ما يضُرُّ البحرَ أَمسى زاخراً ... إن رمى فيه غلامٌ بحَجَر

وأما أولئك المُنافقين المُستهزئين .. فلعبدِ الله ابن المباركِ رحمه الله تعالى أبياتٌ جميلةٌ يقولُ فيها :
ومِنَ البلاءِ وللبِلاءِ عَلامَةٌ ... أن لا يُرى لكَ عن هواكَ نُزُوعُ
العبدُ عبدُ النَّفسِ في شهواتِهِ ... والحُرُّ يشبعُ تارةً ويجــوعُ

وليت لو كان هؤلاء من الأكفاءِ والأنداد .. وموضعاً لوداد .. ومكاناً للاقتصاد .. ليتَ وهل ينفعُ شيئاً ليتُ .. ما حالهم ؟؟ واللهِ إنهم من أراذل المجتمعِ .. وأقلِّهم شأناً .. يَزعمون أنهم يُريدون حلَّ مشاكل المجتمع .. وهم لا يعلمون أنهم هم أُسُّ المشاكل .. هم وأضرابُهُم .. فيستغربُ الأخيارُ !! كيف يطرحون هؤلاء مثل هذا الطرح وأمرُهُم معلومٌ لدى الجميعِ ؟!! وما حالُ لسان شبابِ المراكزِ الصّيفيَّةِ إلا ..
ولو أَنّي بُليـتُ بهاشميٍّ ... خَؤولتُهُ بنو عبـدِ المُـدانِ
صَبَرتُ على عداوتِهِ ولكن ... تَعَالَوا فانظروا بمَنِ ابتلاني

والناسُ كلُّهُم ولله الحمدِ عقبَ الذي ظهرَ منهم .. من تقيّؤاتٍ .. ومهازل .. يقولون : لقد انكشفت أهدافُهُم .. كنَّا في السابقِ نُحسنُ الظنَّ بهم .. ونقول .. ربما أرادوا الإصلاحَ ( عبرَ نقدِهِم لممارساتِ المتدينين دون أن يقصدوا دينَهِم ) .. فاكتشفوا اليومَ أنَّ المقصودَ بالاستهزاءِ هو الدّين .. وشعائر الدّين .. فقال النَّاسُ لهم كما قال السابقُ : اخرج يا دَجَّالُ .. فقد غَلَبَ المحالُ ..
قومٌ إذا ما جَنَى جانيهِمُ أَمِنوا ... للؤم أحسَابِهِم أن يُقتَلُوا قوداً

أما الكاتبُ وصاحبُ الفكرةِ .. ذاك المُفكِّرُ العظيمُ .. صاحبُ الشهاداتِ المُتنوِّعة .. وربيبُ الدِّراساتِ العُليا .. المُثقَّفُ الكبير .. والباحثُ المُستنير .. المُحقِّقُ العلمي .. الكاتبُ الصحفي .. الخبيرُ في شؤونِ الجماعاتِ الإسلاميَّةِ والإرهابِ ( عبدُ الله بن بجاد ) .. فإنَّ بعضَ طَلَبةِ العلمِ ليرونَ ما يأتي به من هذيانِهِ في المنثورِ والموزون .. وتخطِّيهِ إلى العِرضِ المَصونِ .. والنَّيلِ من ذوي الفضلِ والدِّينِ .. في كتاباتِهِ الصحفيَّة .. وبرامجِهِ التلفزيونيَّة .. وأخيراً في مسلسلاتِهِ عبر إشرافِهِ على الخطوطِ الدّينيَّةِ .. ومشاركتِهِ الفنّيَّةِ .. في تفاهاتِ طاش ما طاش هذا العام .. فيهمّونَ بمعارضتِهِ .. إلاَّ أنَّهم يُمسِكونَ عنه .. لتفاهتِهِ .. ودناءتِهِ .. وأذكُرُ قولَ القائلِ :
نجَا بكَ لؤمُكَ مَنجَى الذّباب ... حَمَتهُ مَقَاذيرُهُ أَن يُنـالا
..
..
[/CENTER]

آخر من قام بالتعديل قاضي المظالم; بتاريخ 29-09-2006 الساعة 05:51 AM.
قاضي المظالم غير متصل  


قديم(ـة) 29-09-2006, 06:27 AM   #2
أبو عمر القصيمي
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
البلد: بريدة ، دومة الجندل
المشاركات: 1,463
بارك الله فيك ونفع بك أستاذنا الفاضل وجعل ما كتبته في موازين حسناتك وأسأل الله أن يجزيك خير الجزاء على ذبك لعرض إخوانك وهكذا فلتكن الردود :
تأصيل ـ معلومات منوعة ـ كاتب مثقف
__________________
قال صلى الله عليه و سلم:(( مَنْ تَعَارَّ مِنَ اللَّيْلِ فَقَالَ : لا إِلَهَ إِلا اللَّهُ وَحْدَهُ لا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ أَكْبَرُ وَلا حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ العلى العظيم ثُمَّ قَالَ : اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِى أَوْ دَعَا اسْتُجِيبَ لَهُ فَإِنْ تَوَضَّأَ وَصَلَّى قُبِلَتْ صَلاتُهُ )) رواه البخاري .تعارَّ من الليل : أي هبَّ من نومه واستيقظ . النهاية .
أبو عمر القصيمي غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 06:45 AM   #3
- راحل -
عـضـو
 
صورة - راحل - الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 165
بارك الله فيك ونفع بك أستاذنا الفاضل وجعل ما كتبته في موازين حسناتك وأسأل الله أن يجزيك خير الجزاء على ذبك لعرض إخوانك وهكذا فلتكن الردود :
تأصيل ـ معلومات منوعة ـ كاتب مثقف
محبك راحل
__________________
للمراسلة : a(يمنع وضع البريد الإلكتروني)
- راحل - غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 01:14 PM   #4
قاضي المظالم
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 30
جزاكم الله خيراً إخوتي .. أشكركم على المرورِ .. وأرجوا منكم الدعاء بظهر الغيبِ .. فأنا الآن على ظهرِ سفرٍ ..
قاضي المظالم غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 01:50 PM   #5
جســــــاس
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: بريـــــدة المكرمة
المشاركات: 366
بسم الله الرحمن الرحيم ..

جزاك الله خيرا .أخي قاضي وبارك الله فيك .

والله أنها لكلمات يعجز اللسان عن شكرها فياليتها تكون منتشره بين المنتديات لتعم الفائدة العظمى .
وفقك الله أخي وبارك الله فيك ,
وجعل ماكتبته في موازين حسناتك .
__________________
من قال لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير عشر مرات ، كان كمن أعتق أربعة أنفس من ولد إسماعيل "
متفق عليه
جســــــاس غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 01:58 PM   #6
الصارخ
عـضـو
 
صورة الصارخ الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2001
البلد: الخليج العربي
المشاركات: 1,890
لك الله يا قاضي ..
فموضعك المتميز وكتابتك الرائعة والشاملة
لا تستحق أن نراها إلا في أعلى الصفحة (مثبت)
بارك الله فيك وجزاك الله خيرا عن كل من كنت في صفهم ..
وما أجمل العقل .. عندما يُتحلى فيه ..
__________________
وقل ربي زدني علما
الصارخ غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 02:23 PM   #7
ajmn
خبير تقنية حديثة
 
صورة ajmn الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
البلد: أينما وجدت الابتسامة :)
المشاركات: 5,040
ما شاء الله . .
جميل جدا . .
__________________



إذا انقطع المطر . . فلا تلم الأرض على جفافها . .
ajmn غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 02:38 PM   #8
الـصـمـصـام
عبدالله
 
صورة الـصـمـصـام الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2004
البلد: [ الرياض ]
المشاركات: 9,738

جزاك الله خيراً على مواضيعك التي انتفعنا بها كثيراً
قال تعالى :
( أحسب الناس أن يُتركوا أن يقولوا آمنا وهم لا يفتنون )
أذكر كلمة جميلة قالها الشيخ ناصر العمر - حفظه الله-
يقول ( لولا الابتلاءات لشككنا في طريقنا )

و جولتهم ساعة ..
لكن جولة أهل الحق إلى قيام الساعة ..
[poem=font="Simplified Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
إذا عير الطائي بالبخل مادر=وعير قس بالفهاهة باقلُ
وقال الدجى للشمس أنت كئيبة=وقال السهى للبدر وجهك حائلُ
فياموت زر إن الحياة ذميمة =ويانفس جدي إن دهرك هازلُ[/poem]
__________________




ياربي ..افتح على قلبي ..
و طمئنه بالإيمان و الثبات و السلوة بقربك ..
[عبدالله]

من مواضيعي :
آية الحجاب من سورة الأحزاب ( أحكام و إشراقات )
::: كيف نقاوم التشويه ضد الإسلام و ضد بلادنا:::(مداخلتي في ساعة حوار مكتوبة و مشاهدة)

الـصـمـصـام غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 02:43 PM   #9
المستشار
عـضـو
 
صورة المستشار الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2001
البلد: حولك
المشاركات: 7,918
درر ما شاء الله عليك ..
اللهم أصلح حال المسلمين ..
__________________
.








.
المستشار غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 02:54 PM   #10
قلب الأسد
عـضـو
 
صورة قلب الأسد الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2002
البلد: بريدة
المشاركات: 726
السلام عليكم ورحمة الله
تحية طيبة وبعد
======
سلمت أناملك أخي قاضي .. جعل الله ما كتبت في ميزان حسناتك ..

كم نحن بحاجة الى امثال هذا المواضيع .. وامثال هذا الأسلوب وطريقة طرح المقال .. أسأل الله الا يحرمك الأجر

وأن ييسر أمرك ويردك إلى ديارك سالماً غانما

.:قلب الأسد:.
قلب الأسد غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 03:03 PM   #11
العاصف
عـضـو
 
صورة العاصف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2001
البلد: ((( مدينه المحبين = بريدة = الخضراء )))
المشاركات: 2,438
... جزاااك الله خير ...

على الموضوع الجميل ...
__________________
رب رمضان رب بقية الشهور اغتنمو مابقي من أيامكم في العمل الصالح ..
العاصف غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 03:19 PM   #12
أسد العقيدة
عـضـو
 
صورة أسد العقيدة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
البلد: جزيرة الاسلام
المشاركات: 3,006
بارك الله تعالى فيكــ
وذب الله عن وجهكــ النار


للتثبيت
__________________

الأمر بديهيٌ جدا ً:
سوف يعود صلاحُ الدين حين يزولُ فساد الدين

للتواصل :
(يمنع وضع البريد الإلكتروني)
أسد العقيدة غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 03:28 PM   #13
الصَّـقِـيــل
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Sep 2006
المشاركات: 27


هل لي بقبلةٍ أضعها على رأســكـ الطاهر .. !
الصَّـقِـيــل غير متصل  
قديم(ـة) 29-09-2006, 03:59 PM   #14
عبدالرحمن الحجيلان
عـضـو
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
البلد: بالأرض
المشاركات: 928
جزاك الله خر في الحقيقة كلام في الصميم
__________________



http://www.flickr.com/photos/40527617@N07/?saved=1


نتشرف باطلالتك هنا : www.mtburaidah.com
عبدالرحمن الحجيلان غير متصل  
موضوع مغلق

الإشارات المرجعية

أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق

انتقل إلى


الساعة الآن +4: 08:49 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

المنشور في بريدة ستي يعبر عن رأي كاتبها فقط
(RSS)-(RSS 2.0)-(XML)-(sitemap)-(HTML)